«الصحة» تحذّر من إعلانات مضللة لمنتجات «قد تؤدي إلى الوفاة»

«الصحة» تحذّر من إعلانات مضللة لمنتجات «قد تؤدي إلى الوفاة»







حذّرت وزارة الصحة ووقاية المجتمع من منتجات عشبية ومكملات غذائية، غير معتمدة رسمياً، تباع عبر الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي، تسبب أضراراً كبيرة لصحة الإنسان، وقد تؤدي إلى الوفاة.

ff-og-image-inserted

لا مقارّ لبائعيها ويُكتفى بتوصيلها عبر خدمات الشحن

حذّرت وزارة الصحة ووقاية المجتمع من منتجات عشبية ومكملات غذائية، غير معتمدة رسمياً، تباع عبر الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي، تسبب أضراراً كبيرة لصحة الإنسان، وقد تؤدي إلى الوفاة.

وطالبت مدير إدارة التمكين والامتثال الصحي في الوزارة، الدكتورة حصة مبارك، بعدم تصديق ما يروج عن هذه النوعية من المنتجات من أكاذيب، حول قدراتها «السحرية»، مشيرة إلى ضرورة الامتناع عن شرائها.

وأوضحت لـ«الإمارات اليوم» أن كثيراً من الإعلانات المنتشرة عبر وسائل التواصل الاجتماعي والمواقع الإلكترونية، لمنتجات للتخسيس والمكملات الغذائية، محاطة بمعلومات مضللة، بهدف إقناع المستهلك بفاعليتها، إلا أن لها آثاراً صحية خطرة.

وكانت «الإمارات اليوم» رصدت، خلال الفترة الأخيرة، تزايد الإعلانات عن منتجات عشبية ومكملات غذائية، يروج لها أصحابها على أنها تحمل حلولاً سحرية لمشكلاتهم الصحية، في حين لا توجد مقار رسمية لبائعي هذه المنتجات، ويُكتفى بتوصيلها من خلال خدمات الشحن، أو بإرسال مندوبين إلى المنازل.

وتقترح هذه الإعلانات أسماء منتجات بعينها حلاً لكثير من المشكلات الصحية المعقدة. وبعضها يعد مستخدميها بمظهر جذاب، أو باختفاء علامات التقدم في السن، أو فقدان كيلوغرامات كثيرة خلال أيام، وغيرها.

وشددت مبارك على ضرورة التنبه إلى خطورة المنتجات غير المعتمدة، مؤكدة أنها قد تؤدي إلى الوفاة.

وذكرت أن الوزارة تتصدى لهذه الممارسات عبر إبلاغ السلطات المختصة في الدولة، كإدارة الشرطة، والنيابة العامة، لاتخاذ الإجراءات القانونية ضد من يبيع أو يروج أو يجلب مثل هذه المنتجات. كما تخاطب هيئة تنظيم الاتصالات بصورة مباشرة، لحجب المواقع الإلكترونية التي تروج لها بصفة غير قانونية، داعية إلى عدم تصديق المعلنين.

وتابعت أن الإعلانات الصحية على مواقع التواصل الاجتماعي تخضع لقرار صادر من مجلس الوزراء، يؤكد ضرورة الحصول على ترخيص من وزارة الصحة ووقاية المجتمع، مشيرةً إلى أن مبادرة «اليقظة الصحية»، من خلال بوابة «طمني» على الموقع الرسمي للوزارة، تشمل تعليمات عن السلامة الدوائية، وتحذيرات من الأدوية المزيفة، وإمكان البحث عن المنتجات الطبية، سواء بالاسم العلمي أو التجاري، لتظهر المعلومة المطلوبة، مع وجود نماذج للإبلاغ عن الآثار الجانبية لأي من المنتجات الطبية الموجودة بالدولة.

وقالت إن الوزارة تنشر الوعي الصحي للجمهور من خلال نشرات التوعية على موقعها الإلكتروني أو مواقع التواصل الاجتماعي، بهدف الحفاظ على صحة الأفراد والمجتمع.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً