«الإمارات الإسلامي» يتكفل بـ 5 ملايين وجبة

«الإمارات الإسلامي» يتكفل بـ 5 ملايين وجبة







أعلن مصرف «الإمارات الإسلامي» عن تقديم خمسة ملايين درهم لدعم حملة 100 مليون وجبة، الهادفة إلى تقديم الدعم الغذائي للفئات المهمشة، والأسر المتعففة، في 20 دولة عربية وإفريقية وآسيوية، خلال شهر رمضان المبارك.

ff-og-image-inserted

درهم واحد يوفر المكونات الأساسية لوجبة متكاملة

أعلن مصرف «الإمارات الإسلامي» عن تقديم خمسة ملايين درهم لدعم حملة 100 مليون وجبة، الهادفة إلى تقديم الدعم الغذائي للفئات المهمشة، والأسر المتعففة، في 20 دولة عربية وإفريقية وآسيوية، خلال شهر رمضان المبارك.

وأكد رئيس مجلس إدارة «الإمارات الإسلامي» ونائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لمجموعة بنك الإمارات دبي الوطني، هشام عبدالله القاسم، أن المبادرة النبيلة التي وسعت نطاقها لتصل إلى مزيد من المحتاجين والبلدان في المنطقة، تعكس بوضوح قيم الإنسانية والتآزر التي لطالما اشتهرت بها دولة الإمارات، وأسهمت باستمرار في توحيد صفوفنا دعماً للمحتاجين.

وأكد الرئيس التنفيذي في «الإمارات الإسلامي»، صلاح أمين، أن مبادرة «100 مليون وجبة» خطوة عملية للاستجابة للتحديات الإنسانية القاسية التي فاقمتها جائحة «كوفيد-19».

وتوفر مساهمة مصرف الإمارات الإسلامي للحملة، البالغة قيمتها خمسة ملايين درهم، خمسة ملايين وجبة، إذ يكفل التبرع بدرهم واحد توفير المكونات الأساسية لإعداد وجبة طعام متكاملة في الدول والمجتمعات منخفضة الدخل التي تغطيها الحملة.

ومنذ انطلاق الحملة، يتواصل تدفق التبرعات النقدية من المؤسسات والجهات الحكومية والشركات ورجال الأعمال وأفراد المجتمع، من الإمارات وخارجها، للمشاركة في الحملة الأكبر في المنطقة لإطعام الطعام خلال شهر رمضان المبارك من غانا في قارة إفريقيا غرباً إلى باكستان في آسيا شرقاً، بما في ذلك العالم العربي.

وتتيح حملة «100 مليون وجبة» للأفراد والمؤسسات والشركات ورجال الأعمال وفئات المجتمع والفعاليات الاقتصادية الإسهام في مكافحة الجوع عالمياً، وتكريس قيم العطاء في شهر الخير، بالتنسيق مع الشبكة الإقليمية لبنوك الطعام والمؤسسات المعنية في الدول التي تغطيها الحملة، عربياً وإفريقياً وآسيوياً، بحيث يتم إيصال الطرود الغذائية للمستفيدين من أفراد وعائلات مباشرةً إلى أماكن سكنهم أو مواقع وجودهم عبر شركاء الحملة من بنوك الطعام، ومنظمات المجتمع المدني المحلية.

وتعد حملة «100 مليون وجبة» امتداداً واستمراراً لحملة 10 ملايين وجبة، التي سجلت نجاحاً ملحوظاً في رمضان الماضي.


«الحملة خطوة عملية للاستجابة لتحديات (كوفيد-19) الإنسانية القاسية».

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً