4 خطوات للتخلص من الخجل الاجتماعي

4 خطوات للتخلص من الخجل الاجتماعي

القلق الاجتماعي حالة شائعة ومزعجة، وهي أكثر بكثير من مجرد الشعور بالخجل وعدم الرغبة في التحدث في مجموعات كبيرة. يمكن أن يكون اضطراب القلق الاجتماعي منهكًا بشكل خطير، ولكن هناك الكثير الذي يمكن القيام به من خلال المساعدة الذاتية للتغلب على القلق الاجتماعي..سيدتي توضح بعض الاستراتيجيات الفعالة للتغلب على الخجل والقلق الاجتماعي واكتساب الثقة وفقاً ل Psychologytoday: 1. تحد …

القلق الاجتماعي حالة شائعة ومزعجة، وهي أكثر بكثير من مجرد الشعور بالخجل وعدم الرغبة في التحدث في مجموعات كبيرة. يمكن أن يكون اضطراب القلق الاجتماعي منهكًا بشكل خطير، ولكن هناك الكثير الذي يمكن القيام به من خلال المساعدة الذاتية للتغلب على القلق الاجتماعي..سيدتي توضح بعض الاستراتيجيات الفعالة للتغلب على الخجل والقلق الاجتماعي واكتساب الثقة وفقاً ل Psychologytoday:

1. تحد أفكارك السلبية والقلقة

alt
تحدي أفكارك السلبية..لتقليل أعراض الخجل الاجتماعي

يمكن أن يكون تحدي عقليتك وأفكارك السلبية وسيلة فعالة لتقليل أعراض الخجل أو القلق الاجتماعي. ابدأ بتحديد الأفكار المقلقة التي تخطر ببالك تلقائيًا عندما تفكر في المواقف الاجتماعية. بعد ذلك، قم بتحليل هذه الأفكار وتحداها. تساءل عن سبب تفكيرك بهذه الطريقة وما إذا كان رد فعلك الأول هو في الواقع ما تشعر به أو أنك تفترض الأسوأ دائمًا. تغيير طريقة تفكيرك هو رحلة طويلة وليس إصلاحًا فوريًا، لكن العقل شيء قوي، وهو ممكن.

2. كن يقظاً

alt
الخجل الاجتماعي حالة شائعة ومزعجة

يساعدك الانتباه وممارسة التأمل اليقظ على أن تكون حاضرًا ومدركًا لأفكارك ومشاعرك بطريقة غير قضائية وإيجابية. في دراسة نشرت في مجلة Social Cognitive and Affective Neuroscience، وجد الباحثون أن التأمل له آثار على النشاط في مناطق معينة من الدماغ. المشاركون الذين لديهم مستويات طبيعية من القلق والخجل شاركوا في أربعة فصول للتأمل الذهني مدتها 20 دقيقة. ووجدوا انخفاضًا يصل إلى 39٪ في مستويات القلق بعد تدريب اليقظة.

3. لا تركز على نفسك

alt
توقف عن التركيز على نفسك وما يفكر الآخرون عنك

من الصعب إيقاف الثرثرة الذهنية التي لا تنتهي عندما تكون في مواقف تجعلك قلقًا بشكل خاص. غالبًا ما نتجه نحو الداخل ونركز على أنفسنا وكيف سيرانا الآخرون، توقف عن التركيز على نفسك وعلى ما يفكر فيه الآخرون عنك. ركز على الأشخاص الآخرين، وحاول أن تكون حاضرًا، وقم بإجراء اتصالات حقيقية. لا يوجد أحد مثالي، لذا حاول أن تكون في الوقت الحالي واستمع فعليًا إلى ما يقال.

alt
طريقة تعاملك مع جسمك له تأثيره على بقية حياتك

العقل والجسد مرتبطان ببعضهما البعض، وطريقة تعاملك مع جسمك يمكن أن يكون لها تأثير كبير على بقية حياتك، بما في ذلك مستويات القلق لديك. يمكن أن يساعد إجراء تغييرات صغيرة في نمط الحياة على تحسين ثقتك بنفسك وقدرتك على التعامل مع أعراض الخجل. تجنب أو قلل من تناول الكافيين عن طريق عدم شرب القهوة أو المشروبات المحتوية على الكافيين بعد فترة زمنية معينة. تعمل مشروبات الطاقة كمنشط ويمكن أن تزيد من أعراض القلق والخجل. اجعل التمرين البدني أولوية في يومك وحاول دائمًا أن تكون نشطًا.
اشرب الكثير من الماء وحافظ على رطوبتك واحصل على قسط كافٍ من النوم عالي الجودة. عندما تحرم من النوم، تكون أكثر عرضة للقلق، ويمكن أن تتأثر حالتك المزاجية بشكل كبير. يقترح بحث جديد أن الحرمان من النوم يمكن أن يسبب بالفعل اضطراب الخجل الاجتماعي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً