7 فحوصات طبية يجب إجراؤها للأطفال حديثي الولادة

7 فحوصات طبية يجب إجراؤها للأطفال حديثي الولادة







عندما يولد الأطفال، يتعرضون للعديد من المخاطر الصحية، ابتداء من اليرقان وانتهاء بالفتق السرّي، ويمكن للعديد من الحالات الصحية أن تعرض حياة المولود للخطر. ويمكن أن تساعد الفحوصات الطبية في تحديد المشكلات الصحية الخطيرة لدى الأطفال حديثي الولادة والرضع. فيما يلي بعض الفحوصات الطبية المهمة للأطفال حديثي الولادة، وفق ما أوردت صحيفة تايمز أوف إنديا: الفحص …




تعبيرية


عندما يولد الأطفال، يتعرضون للعديد من المخاطر الصحية، ابتداء من اليرقان وانتهاء بالفتق السرّي، ويمكن للعديد من الحالات الصحية أن تعرض حياة المولود للخطر. ويمكن أن تساعد الفحوصات الطبية في تحديد المشكلات الصحية الخطيرة لدى الأطفال حديثي الولادة والرضع.

فيما يلي بعض الفحوصات الطبية المهمة للأطفال حديثي الولادة، وفق ما أوردت صحيفة تايمز أوف إنديا:

الفحص العام
خلال هذا الإجراء، يفحص الطبيب العناصر الحيوية لطفلك ومظهره، ومعدل ضربات القلب، وجهد التنفس، وقوة العضلات، والاستجابة للتحفيز، وتلون الجلد.

فحوصات اضطراب التمثيل الغذائي
لإجراء هذا الفحص، يتم سحب بضع قطرات من الدم من كعب قدم الطفل وإرسالها للاختبارات المتعددة، لمعرفة فيما إذا كان الطفل يعاني من اضطرابات في التمثيل الغذائي.

لقاح التهاب الكبد B
لقاح التهاب الكبد B يمنع تلف الكبد عند الطفل. يعطى هذا اللقاح لحديثي الولادة على جرعتين. بينما يتم إعطاء الجرعة الأولى قبل مغادرة المولود المستشفى، يتم إعطاء الجرعة الثانية بعد شهرين من الولادة.

فحص السمع
للتحقق مما إذا كان طفلك يستجيب للأصوات، يقوم الأطباء بإدخال مسبار في أذنه. ثم يقومون بتسجيل موجات دماغه أثناء استجابته للأصوات، بمساعدة جهاز مراقبة.

حقن فيتامين K
يتم إعطاء حقن فيتامين K في فخذي الطفل لتجنب أي اضطرابات نزفية عند الوليد.

مراهم العين
إذا كانت الأم مصابة بالكلاميديا ​​أو السيلان، يمكن لمرهم العين أن يمنع الأطفال حديثي الولادة من الإصابة بالعدوى من نفس المرض.

البحث عن علامات اليرقان
توصي الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال جميع الآباء بفحص مواليدهم بحثًا عن علامات اليرقان، وهي حالة شائعة يمكن أن تحول الجلد وبياض العين إلى اللون الأصفر.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً