بريطانيا وفرنسا وألمانيا تحذر إيران من رفع تخصيب اليورانيوم إلى 60%

بريطانيا وفرنسا وألمانيا تحذر إيران من رفع تخصيب اليورانيوم إلى 60%







أبلغت الدول الأوروبية الموقعة على الاتفاق النووي مع إيران، طهران اليوم الأربعاء، بأن قرارها تخصيب اليورانيوم إلى ما يصل إلى 60%، التي تقترب من مستوى 90 % المطلوب لصنع قنبلة نووية، يتعارض مع المساعي الرامية لإحياء الاتفاق في 2015. لكن ألمانيا، وفرنسا، وبريطانيا، قالت إنها ترفض “كل إجراءات التصعيد من أي طرف” في إشارة على ما يبدو إلى …




الرئيس الإيراني حسن روحاني في منشأة نطنز النووية قبل التخريب (أرشيف)


أبلغت الدول الأوروبية الموقعة على الاتفاق النووي مع إيران، طهران اليوم الأربعاء، بأن قرارها تخصيب اليورانيوم إلى ما يصل إلى 60%، التي تقترب من مستوى 90 % المطلوب لصنع قنبلة نووية، يتعارض مع المساعي الرامية لإحياء الاتفاق في 2015.

لكن ألمانيا، وفرنسا، وبريطانيا، قالت إنها ترفض “كل إجراءات التصعيد من أي طرف” في إشارة على ما يبدو إلى خصم إيران اللدود إسرائيل، التي تتهمها طهران، بالمسؤولية عن انفجار في أحد مواقعها النووية الرئيسية.

ولم تعلق إسرائيل رسمياً على حادث منشأة نطنز الإيرانية، والذي بدا أنه أحدث تطور في حرب سرية طويلة الأمد.

وقالت بريطانيا، وفرنسا، وألمانيا إن قرار طهران تخصيب اليورانيوم بنسبة 60%، وتشغيل ألف جهاز طرد مركزي إضافي متطور في مفاعل نطنز، لا يستند إلى أسباب مدنية يعتد بها، ويشكل خطوة مهمة نحو إنتاج سلاح نووي.

وقالت الدول الثلاث في بيان: “إعلانات إيران مؤسفة خاصة أنها تأتي في توقيت بدأت فيه كل الدول المشاركة في خطة العمل الشاملة المشتركة، الاتفاق النووي، والولايات المتحدة، مناقشات جوهرية لإيجاد حل دبلوماسي سريع لإحياء الاتفاق النووي وإعادة تطبيقه”.

وأضافت “الخطوات الإيرانية الخطيرة الأخيرة تتعارض مع الروح البناءة والنية الطيبة لهذه المناقشات”، في إشارة إلى المحادثات التي من المقرر أن تستأنف بين إيران والقوى العالمية في فيينا يوم الخميس لإنقاذ الاتفاق.

ووصفت إدارة الرئيس الأمريكي جون بايدن إعلان إيران بـ “مستفز” وقالت إن واشنطن تشعر بالقلق.

وقال الرئيس الإيراني حسن روحاني، إن “قرار رفع مستوى التخصيب يأتي رداً على تخريب يوم الأحد”، مضيفا أن “طهران لا تعتزم تصنيع سلاح نووي”.

وفي إشارة على ما يبدو إلى الواقعة ورد إيران، قال البيان الأوروبي: “في ضوء التطورات الأخيرة، نرفض كل إجراءات التصعيد من أي طرف، ونحث إيران على ألا تزيد العملية الدبلوماسية تعقيداً”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً