دراسة حديثة: الأرق والإرهاق والنوم المتقطع قد تكون مؤشراً لخطر الإصابة بـ “كورونا”

دراسة حديثة: الأرق والإرهاق والنوم المتقطع قد تكون مؤشراً لخطر الإصابة بـ “كورونا”







توصلت دراسة حديثة إلى أن هناك ارتباطاً بين الأرق والنوم المُتقطع والإرهاق اليومي وبين زيادة خطر الإصابة بفيروس “كورونا”. وأوضحت الدراسة، أن احتمالات الإصابة بالفيروس تقل بنسبة 12% مع كل ساعة تزيد في مقدار الوقت الذي يقضيه الفرد في النوم ليلاً. واعتمدت الدراسة التي استمرت قرابة شهرين ونشرها موقع “medicalxpress”، على مراجعة أوضاع العاملين في مجال الرعاية …

دراسة حديثة: الأرق والإرهاق والنوم المتقطع قد تكون مؤشراً لخطر الإصابة بـ توصلت دراسة حديثة إلى أن هناك ارتباطاً بين الأرق والنوم المُتقطع والإرهاق اليومي وبين زيادة خطر الإصابة بفيروس “كورونا”.

وأوضحت الدراسة، أن احتمالات الإصابة بالفيروس تقل بنسبة 12% مع كل ساعة تزيد في مقدار الوقت الذي يقضيه الفرد في النوم ليلاً.

واعتمدت الدراسة التي استمرت قرابة شهرين ونشرها موقع “medicalxpress“، على مراجعة أوضاع العاملين في مجال الرعاية الصحية بفرنسا وألمانيا وإيطاليا وإسبانيا، وكذلك المملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية.

وبيّنت أن الآلية الكامنة وراء النتائج التي تم التوصل إليها افترضت بأن قلة النوم واضطرابات النوم قد تؤثر سلباَ على جهاز المناعة عن طريق زيادة السيتوكينات والهيستامين المنشطة للالتهابات.

وشددت على أن الإرهاق قد يتنبأ بشكل مباشر أو غير مباشر بالأمراض عن طريق الإجهاد المهني، الذي يضعف جهاز المناعة ويغير مستويات الكورتيزول.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً