أمريكا تفرض عقوبات على شركتين عسكريتين في ميانمار

أمريكا تفرض عقوبات على شركتين عسكريتين في ميانمار







فرضت الحكومة الأمريكية اليوم الخميس المزيد من العقوبات على ميانمار، واستهدفت هذه المرة شركتين عسكريتين قابضتين. وقالت وزارة الخزانة الأمريكية إن العقوبات تستهدف شركتي ميانمار الاقتصادية القابضة العامة المحدودة، وميانمار الاقتصادية المحدودة “لاستهداف الموارد الاقتصادية (للجيش) على وجه التحديد”.وذكر بيان أن الشركتين “تهيمنان على قطاعات معينة من الاقتصاد، بما في ذلك التجارة والموارد الطبيعية والمشروبات…




جانب من الاحتجاجات في ميانمار (أرشيف)


فرضت الحكومة الأمريكية اليوم الخميس المزيد من العقوبات على ميانمار، واستهدفت هذه المرة شركتين عسكريتين قابضتين.

وقالت وزارة الخزانة الأمريكية إن العقوبات تستهدف شركتي ميانمار الاقتصادية القابضة العامة المحدودة، وميانمار الاقتصادية المحدودة “لاستهداف الموارد الاقتصادية (للجيش) على وجه التحديد”.

وذكر بيان أن الشركتين “تهيمنان على قطاعات معينة من الاقتصاد، بما في ذلك التجارة والموارد الطبيعية والمشروبات الكحولية والسجائر والسلع الاستهلاكية”.

وقالت السلطات الأمريكية إن الأرباح التي تحققها شركة ميانمار الاقتصادية القابضة العامة المحدودة يتم توزيعها على أفراد الجيش، وبينهم مسؤولون عن انتهاكات حقوق الإنسان في البلاد.

ووفقاً للبيان، فإن شركة ميانمار الاقتصادية المحدودة هي شركة قابضة كبيرة أخرى تزود الجيش بالموارد ويرأسها جنرال بارز متورط في انتهاكات حقوقية.

وفرضت واشنطن مجموعة من العقوبات وغيرها من الإجراءات التقييدية منذ الانقلاب الذي نفذه جيش ميانمار في الأول من فبراير (شباط)، والذي شهد الإطاحة بالحكومة المنتخبة ديمقراطياً واحتجاز أعضائها.

وعلى سبيل المثال، فرضت الولايات المتحدة قيوداً صارمة على صادرات البلاد، وعقوبات على ما يقرب من عشرة أعضاء بالجهاز القيادي الجديد في ميانمار، بالإضافة إلى نجلين بالغين لزعيم المجلس العسكري.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً