سلطان بن أحمد القاسمي: حمدان بن راشد سيبقى حيا في قلوب أبناء الإمارات حاضرا في دعواتهم

سلطان بن أحمد القاسمي: حمدان بن راشد سيبقى حيا في قلوب أبناء الإمارات حاضرا في دعواتهم







الشارقة في 24 مارس / وام / أكد الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس مجلس الشارقة للإعلام أن المغفور له الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم ” طيب الله ثراه ” كان أحد فرسان الحكومة الاتحادية منذ تأسيس الدولة حتى وافته المنية تاركا إرثاً كبيرا من العطاء و الإنجازات الخالدة .. مشددا على أنه سيبقى ” طيب الله ثراه…

الشارقة في 24 مارس / وام / أكد الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس مجلس الشارقة للإعلام أن المغفور له الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم ” طيب الله ثراه ” كان أحد فرسان الحكومة الاتحادية منذ تأسيس الدولة حتى وافته المنية تاركا إرثاً كبيرا من العطاء و الإنجازات الخالدة .. مشددا على أنه سيبقى ” طيب الله ثراه ” حيا في قلوب أبناء الإمارات حاضرا بدعواتهم.

و أعرب الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي في كلمة له عن أحر التعازي و صادق المواساة بوفاة الفقيد الكبير إلى آل مكتوم الكرام و دولة الإمارات العربية المتحدة.. و قال إن المغفور له كان قريبا إبان فترة تأسيس الدولة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة الذي كان يتولي اللجنة المالية الاتحادية.. وعملا سويا على مراجعة مختلف الشؤون المالية التي كانت تعرض على المجلس الأعلى للاتحاد.

و أضاف رئيس مجلس الشارقة للإعلام إن فقيد الوطن كان رجل أمانة و خبرة مالية كبيرة ما جعله محور ثقة القيادة منذ تأسيس الدولة بتوليه وزارة المالية ذات الأهمية الكبيرة في نهضة الدولة .. مشيرا إلى حنكة فقيد الوطن في التعاطي مع الأزمات المالية العالمية إذ وقفت الإمارات شامخة أمام تداعياتها بفضل قيادتها الحكيمة و حسن ادارته ” رحمه الله ” للشؤون المالية.

و أكد الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي أن الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم رحمه الله كان سندا لوالده المغفور له الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم واخوانه مرافقاً للمؤسسين الأوائل في مرحلة بناء الدولة ومحطاتها التاريخية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً