تعاون بين «تريندز» و«مركز الإمارات للسياسات»

تعاون بين «تريندز» و«مركز الإمارات للسياسات»







وقّع «تريندز للبحوث والاستشارات» اتفاقية تعاون مع «مركز الإمارات للسياسات»، بهدف تعزيز سبل التعاون البحثي والعلمي بين الطرفين في المجالات ذات الاهتمام المشترك.

وقّع «تريندز للبحوث والاستشارات» اتفاقية تعاون مع «مركز الإمارات للسياسات»، بهدف تعزيز سبل التعاون البحثي والعلمي بين الطرفين في المجالات ذات الاهتمام المشترك.

وقَّع الاتفاقية الدكتور محمد عبدالله العلي، الرئيس التنفيذي لـ«تريندز للبحوث والاستشارات»، والدكتورة ابتسام الكتبي رئيسة مركز الإمارات للسياسات، وذلك بحضور عمر النعيمي المدير العام لشركة «تريندز» وأحمد محمد الأستاد المدير العام لـ«مركز تريندز للبحوث والاستشارات».

وتنص الاتفاقية على تعاون «تريندز للبحوث والاستشارات» و«مركز الإمارات للسياسات» في المجالات المعرفية والبحثية، بما يحقق أهدافهما المشتركة والمتمثلة بدعم البحث العلمي الجاد والرصين، وتطوير أدوات التنبؤ بالأزمات وتحليل الأخطار واستشراف المستقبل، والارتقاء بالمخرجات البحثية التي تستهدف دعم صانعي القرار وتطوير السياسات العامة التي تخدم التنمية الشاملة والمستدامة.

وتتضمن مجالات التعاون بين الطرفين إجراء البحوث والدراسات المشتركة في المجالات السياسية والاقتصادية والأمنية والمستقبلية، والاستفادة المتبادلة من الخبرات والكوادر البحثية لديهما، من خلال الكتابة والنشر في المطبوعات والإصدارات والمجلات العلمية والمواقع الإلكترونية.

فضلاً عن التعاون في تنظيم الفعاليات العلمية والبحثية المشتركة، بما في ذلك المؤتمرات والندوات والحلقات النقاشية وورش العمل والمحاضرات وإجراء المسوح الميدانية واستطلاعات الرأي، وتبادل الإصدارات بين الطرفين سواء كانت في صورة كتب أو دوريات أو مجلات، والتعاون في إعداد وتنظيم البرامج التدريبية التي تستهدف بناء الخبرات البحثية الشابة، وتمكينها من أدوات البحث العلمي الرصين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً