روسيا والصين تطالبان بقمة بالأمم المتحدة بعد العقوبات الغربية

روسيا والصين تطالبان بقمة بالأمم المتحدة بعد العقوبات الغربية







قالت روسيا والصين اليوم الثلاثاء، إنهما تريدان عقد قمة للأعضاء الدائمين في مجلس الأمن الدولي في ظل ما وصفتاه بتصاعد الاضطرابات السياسية. وتقول موسكو وبكين إنهما تعتقدان أن الولايات المتحدة تتصرف بطريقة هدامة، ووجه البلدان اللذان تشهد علاقاتهما مع الغرب توتراً متزايداً، الدعوة لعقد قمة في الأمم المتحدة في بيان مشترك بعد محادثات بين وزيري خارجية البلدين.وقالت وزارة…




وزيرا الخارجية الروسي لافروف والصيني وانغ يي (أرشيف)


قالت روسيا والصين اليوم الثلاثاء، إنهما تريدان عقد قمة للأعضاء الدائمين في مجلس الأمن الدولي في ظل ما وصفتاه بتصاعد الاضطرابات السياسية.

وتقول موسكو وبكين إنهما تعتقدان أن الولايات المتحدة تتصرف بطريقة هدامة، ووجه البلدان اللذان تشهد علاقاتهما مع الغرب توتراً متزايداً، الدعوة لعقد قمة في الأمم المتحدة في بيان مشترك بعد محادثات بين وزيري خارجية البلدين.

وقالت وزارة الخارجية الروسية في بيان: “في وقت تتزايد فيه الاضطرابات الاقتصادية العالمية، ثمة ضرورة لعقد قمة للأعضاء الدائمين في مجلس الأمن بالأمم المتحدة، لحوار مباشر حول سبل حل المشاكل المشتركة للبشرية للحفاظ على الاستقرار العالمي”.

وتدعو موسكو منذ وقت طويل لمثل هذه القمة، ورغم أن البيان لم يذكر الولايات المتحدة بالاسم، فإن وكالة تاس للأنباء، نقلت عن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في مؤتمر صحافي بعد المحادثات مع نظيره الصيني وانغ يي، أن “موسكو وبكين مستاءتان من التصرفات الأمريكية”.

وأضاف “واشنطن تستخدم التحالفات العسكرية والسياسية في حقبة ما بعد الحرب الباردة لتدمير البنية القانونية العالمية”، وحث البيان الروسي الصيني المشترك الدول على الكف عن التدخل في شؤون روسيا والصين الداخلية.

وقال لافروف إن “روسيا والصين تعتبران عقوبات الاتحاد الأوروبي وغيرها من الإجراءات العقابية الغربية غير مقبولة”.

وكانت الولايات المتحدة، والاتحاد الأوروبي، وبريطانيا، وكندا فرضت عقوبات على مسؤولين صينيين بسبب انتهاكات حقوقية مزعومة في إقليم شينغ يانغ، وتستعد روسيا كذلك لجولة جديدة من العقوبات الأمريكية بسبب ما تصفه واشنطن بتدخل موسكو في الانتخابات الرئاسية في 2020 بالولايات المتحدة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً