بمشاركة 13 ألف شاب.. انطلاق فعاليات مجلس “أجيال المستقبل”

بمشاركة 13 ألف شاب.. انطلاق فعاليات مجلس “أجيال المستقبل”







أطلق، اليوم، مكتب شؤون التعليم في ديوان ولي عهد أبوظبي، فعاليات الدورة الثالثة لـ”مجلس محمد بن زايد لأجيال المستقبل”، بمشاركة مجموعة كبيرة من شباب الدولة. جرى ذلك تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة. وتستهدف الفعاليات إلى خلق حوار تفاعلي مع فئة عريضة من شباب الدولة؛ لمواصلة الإنجازات…

أطلق، اليوم، مكتب شؤون التعليم في ديوان ولي عهد أبوظبي، فعاليات الدورة الثالثة لـ”مجلس محمد بن زايد لأجيال المستقبل”، بمشاركة مجموعة كبيرة من شباب الدولة.

جرى ذلك تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

وتستهدف الفعاليات إلى خلق حوار تفاعلي مع فئة عريضة من شباب الدولة؛ لمواصلة الإنجازات في الخمسين عاماً القادمة.

وركزت جلسات المجلس التي تنطلق تحت شعار “واقع جديد، آفاق جديدة” تزامناً مع احتفالات الدولة باليوبيل الذهبي، بمشاركة أكثر من 13 ألفاً من شباب الوطن، على 3 محاور رئيسة.

وتدور محاور لجلسات حول “عالم متغير وفرص جديدة والخمسون عاماً القادمة”، لتحفيز الشباب لاستكشاف الفرص الجديدة التي تشكل ركيزة مهمة في رسم ملامح مستقبل دولة الإمارات.

كما استقطبت جلسات المجلس نخبة من القادة وصناع القرار من المسؤولين الحكوميين رفيعي المستوى وخبراء ومتخصصين ورواد أعمال عالميين.

وضمت قائمة المتحدثين في الدورة من المجلس، 36 متحدثاً، و12 وزيراً في الحكومة الاتحادية، و6 مسؤولين حكوميين على المستوى الاتحادي والمحلي رفيعي المستوى، إلى جانب عدد من الخبراء الدوليين.

وقال محمد خليفة النعيمي، مدير مكتب شؤون التعليم في ديوان ولي عهد أبوظبي، اليوم، إنه جرى تعديل هذا العام صيغة “مجلس محمد بن زايد لأجيال المستقبل”، لتتناسب مع المتغيرات الحالية وطموحات الشباب، ليشمل مختبر اليوبيل صناع المستقبل من الشباب.

وأضاف أن فعاليات المجلس تستهدف المساهمة في صياغة أفكار جديدة لصناعة المستقبل، ونفتخر وعبر مجلس محمد بن زايد للمستقبل بمشاركة أفكارهم اليوم من خلال خريطة المجلس للمستقبل.

وأوضح أنه تستعرض خريطة المجلس للمستقبل أفكار الشباب حول أهم المواضيع وأبرزها التي تهمهم حيث غطت الفعالية في نسختها الأولى 4 مواضيع تم تناولها في جلسات المجلس، وهي: أكثر استدامة وتقدماً وقوة، وفرص جديدة للخمسين عاماً القادمة، والعوالم الرقمية وأبطال الابتكار، وأساليب جديدة للتعلم.

وتابع النعيمي أن اليوبيل الذهبي للدولة هو فرصة جديدة لتجديد العهد جميعاً في تطوير مجتمعنا، والتأكيد على قدرة الشباب في تحويل المستحيل إلى ممكن، والتي أصحبت سمة حاضرة في نسيج المجتمع الإماراتي.

واشتملت فعاليات المجلس، عرضاً لفيديو تسجيلي خاص يبرز أهم أحداث مختبر اليوبيل الذي تم تنظيمه في فبراير الماضي، وشهد مشاركة أكثر من 100 مشارك من الطلاب والطالبات الجامعيين الإماراتيين ضمن بيئة تفاعلية افتراضية لاقتراح واختبار أفضل الأفكار.

كما تضمنت فعاليات المجلس على رحلة إبداعية مع الموسيقى السمفونية، بعنوان “حكايات: قصص سيمفونية” قدمها المؤلف والموسيقي وقائد الأوركسترا إيهاب درويش في رحلة إبداعية وبمشاركة 128 فنانا من 20 دولة.

وتضمن أوركسترا أكاديمية بيتهوفن في كراكوف حيث ألقت الضوء على قيم التبادل والتنوع والانفتاح بين الثقافات التي تتميز بها دولة الإمارات.

ومن المقرر أن يجرى، غداً الإثنين 15 مارس، الكشف عن نتائج الدراسة الاستطلاعية، التي تعد الأولى من نوعها لمعرفة تصورات الشباب ورؤيتهم حول أجندة دولة الامارات في المستقبل، وخلال الخمسين عاماً القادمة.

وتأتي الدراسة تحت عنوان “نظرة للمستقبل” لتشكل أول استطلاع على مستوى دولة الإمارات مدعوماً بالأدلة لاستكشاف وتوثيق آراء الشباب حول أجندة المستقبل.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً