فريق مستقل سيتولى التحقيق في اتهامات المضايقات ضد ميغان ماركل

فريق مستقل سيتولى التحقيق في اتهامات المضايقات ضد ميغان ماركل







سيسلم قصر باكنغهام إلى فريق مستقل من خارج البيت الملكي البريطاني التحقيق لتوضيح الاتهامات الموجهة ضد دوقة ساكس ميغان ماركل بشأن مضايقات مزعومة ضد موظفين بالقصر، حسبما أوردت صحيفة (صنداي تايمز) اليوم الأحد. واعتبرت الصحيفة أن هذه الخطوة من قبل العائلة الملكية ستزيد من حدة الخلافات الحالية بينها وبين دوق ودوقة ساكس وبعد أسبوع من بث المقابلة التي …




alt


سيسلم قصر باكنغهام إلى فريق مستقل من خارج البيت الملكي البريطاني التحقيق لتوضيح الاتهامات الموجهة ضد دوقة ساكس ميغان ماركل بشأن مضايقات مزعومة ضد موظفين بالقصر، حسبما أوردت صحيفة (صنداي تايمز) اليوم الأحد.

واعتبرت الصحيفة أن هذه الخطوة من قبل العائلة الملكية ستزيد من حدة الخلافات الحالية بينها وبين دوق ودوقة ساكس وبعد أسبوع من بث المقابلة التي أجراها الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل مع الإعلامية الشهيرة أوبرا وينفري، قررت العائلة الملكية أن تقوم شركة قانونية خارجية بإجراء التحقيق بدلا من تُجرى هذه العملية داخليا، كما كان معلنا من قبل.

وخلال التحقيق المذكور، والذي من المتوقع أن يبدأ “فوراً”، من المنتظر أن يقدم موظفو القصر السابقون أقوالهم حول المعاملة التي تلقوها من جانب ميغان ماركل عندما كانت لا تزال تعيش في بريطانيا.

وفي الشهر الماضي، كشف اثنان من الأعضاء المخضرمين بفريق العمل الملكي أنهما تعرضا لمضايقات من قبل زوجة الأمير هاري، وقال موظف سابق آخر إنه تعرض شخصياً للإهانة من قبل الدوقة وأن اثنين آخرين “تعرضا لمضايقات” من قبل الممثلة السابقة، وهو ما تنفيه ماركل تماماً.

وكما تشير صحيفة (صنداي تايمز) في عددها الصادر اليوم، فقد عُرف الليلة الماضية أن الأمير ويليام “تواصل” مع شقيقه الأصغر هاري، لأول مرة منذ بث المقابلة.

ونقلت الصحيفة أيضاً عن مصدر مقرب من الأمير تشارلز، ولي العهد البريطاني، اتهامه لهاري “بالنفاق” على خلفية اتهام والده بقطع المساعدة المالية لأنه عندما “غادرا العام الماضي قالا إنهما يريدان الاستقلال مادياً”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً