إدانة عربية وفلسطينية لفتح التشيك لمكتب دبلوماسي في القدس

إدانة عربية وفلسطينية لفتح التشيك لمكتب دبلوماسي في القدس







أدانت السلطة الفلسطينية وجامعة الدول العربية اليوم السبت قيام جمهورية التشيك بفتح مكتب دبلوماسي في القدس وقالتا إن الخطوة تمثل انتهاكا للقانون الدولي. وافتتحت جمهورية التشيك فرع القدس لسفارتها في إسرائيل التي تقع في تل أبيب أمس الأول الخميس، وحضر الافتتاح رئيس الوزراء التشيكي أندريه بابيس. وجاء ذلك بعد أسبوعين من إرسال إسرائيل عدة آلاف من جرعات لقاح …




رئيس الوزراء التشيكي في حفل افتتاح مكتب القدس للسفارة التشيكية في إسرائيل (تويتر)


أدانت السلطة الفلسطينية وجامعة الدول العربية اليوم السبت قيام جمهورية التشيك بفتح مكتب دبلوماسي في القدس وقالتا إن الخطوة تمثل انتهاكا للقانون الدولي.

وافتتحت جمهورية التشيك فرع القدس لسفارتها في إسرائيل التي تقع في تل أبيب أمس الأول الخميس، وحضر الافتتاح رئيس الوزراء التشيكي أندريه بابيس.

وجاء ذلك بعد أسبوعين من إرسال إسرائيل عدة آلاف من جرعات لقاح للوقاية من كوفيد-19 للتشيك.

وقالت وزارة الخارجية الفلسطينية إنها تعتبر خطوة براج “اعتداء سافرا على الشعب الفلسطيني وحقوقه، وانتهاكاً صارخاً للقانون الدولي والشرعية الدولية وقراراتها”. وأضافت أن ذلك سيضر بآفاق السلام.

وفي القاهرة، قال الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط في بيان “وضعية القدس القانونية لا تتأثر بقرار هذه الدولة أو تلك فتح بعثات تمثيلية لها، فالقدس الشرقية هي أرض محتلة بواقع القانون الدولي”.

ويمثل وضع القدس أحد أكثر القضايا الشائكة في الصراع الإسرائيلي الفلسطيني المستمر منذ عقود.

وضمت إسرائيل الشطر الشرقي للمدينة في خطوة غير معترف بها دوليا واعتبرت القدس بالكامل عاصمتها.

ويسعى الفلسطينيون إلى أن تكون القدس الشرقية، التي احتلتها إسرائيل مع الضفة الغربية وقطاع غزة في حرب عام 1967، عاصمة لدولتهم المستقلة في المستقبل. وانهارت محادثات السلام في 2014.

وبرغم أن جمهورية التشيك تدعم حل الدولتين للصراع الإسرائيلي الفلسطيني، ورد ذكرها في قرار أصدرته المحكمة الجنائية الدولية الشهر الماضي كواحدة من الدول التي تدعم حجة إسرائيل بأن المحكمة ليس لها اختصاص قضائي على جرائم الحرب في الأراضي الفلسطينية.

وجمهورية التشيك أيضاً من أقوى مؤيدي إسرائيل في الاتحاد الأوروبي، وفي الشهر الماضي جمدت إسرائيل برنامج “دبلوماسية اللقاحات” لإرسال لقاحات للوقاية من كوفيد-19 للخارج بعدما خضع للتدقيق القانوني.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً