صحف إسرائيلية: مطالبات لبلدية القدس بإغلاق نفق سري بنته كنيسة كاثوليكية

صحف إسرائيلية: مطالبات لبلدية القدس بإغلاق نفق سري بنته كنيسة كاثوليكية







بعد إخفاء نفق غير قانوني أقامته كنيسة كاثوليكية على “جبل صهيون” (جبل النبي داود)، وهو أحد جبال مدينة القدس، قدمت حركة “ريجافيم” الإسرائيلية اليمينية، التماساً إلى محكمة القدس المركزية، الإثنين الماضي، تطالب بلدية مدينة القدس بتحمل “المسؤولية عن الإهمال”. وبحسب ما ذكرته صحيفة “جيروزاليم بوست” الإسرائيلية، أن النفق السري الذي بناه دير “دورميتيون” يبلغ طوله أكثر من 100 متر ويتعدى…




نفق سري بنته الكنيسة في جبل صهيون أخفته بلدية القدس (جيروزاليم بوست)


بعد إخفاء نفق غير قانوني أقامته كنيسة كاثوليكية على “جبل صهيون” (جبل النبي داود)، وهو أحد جبال مدينة القدس، قدمت حركة “ريجافيم” الإسرائيلية اليمينية، التماساً إلى محكمة القدس المركزية، الإثنين الماضي، تطالب بلدية مدينة القدس بتحمل “المسؤولية عن الإهمال”.

وبحسب ما ذكرته صحيفة “جيروزاليم بوست” الإسرائيلية، أن النفق السري الذي بناه دير “دورميتيون” يبلغ طوله أكثر من 100 متر ويتعدى على الأراضي العامة والآثار الموجودة في المنطقة.

وأفادت حركة “ريجافيم” الإسرائيلية، أنها اكتشفت وجود هذا النفق تحت الأرض، وطلبت من بلدية القدس التحقيق، موضحةً أن النفق الممتد من دير دورميتيون خارج البلدة القديمة، يهدد بعرقلة الأماكن العامة للحديقة الوطنية “حول أسوار القدس”، مضيفةً أن “هناك العديد من الآثار المدفونة أسفل المنطقة من عهد الملك داود وسلالة الحشمونئيم والمعبد الأول، وأن النفق سيؤدي إلى إتلافها أو تدميرها”.

واعترفت بلدية المدينة، بوجود النفق بعد عامين من الضغط القانوني، واضطرت إلى رسم مساره، ويمتد إلى الأراضي العامة والمناطق البقايا الأثرية، ويربط النفق الدير بكنيسة أخرى، “بيت يوسف” ، ووجد أن مساحتها حوالي 150 متراً”، بحسب الصحيفة.

وأضافت حركة “ريجافيم”، أن الأمر لم يقتصر على انتهاك هذا النفق غير القانوني للأراضي العامة للحديقة الوطنية، بل منع أيضاً مدخل الأراضي العامة ببوابة خاصة”.

وأشارت الصحيفة العبرية إلى أنه على الرغم من وضع النفق غير القانوني، لم تنشر المدينة أبداً الخريطة التي رسمتها، ولم تتخذ أي إجراءات لفرض القانون.

وقدمت “ريجافيم” التماساً الإثنين الماضي يطالب الكنيسة بفرض ضريبة الأملاك ورسوم استخدام النفق واتخاذ الإجراءات لإعادة المنطقة إلى حالتها الأصلية، إما عن طريق إغلاق المبنى غير القانوني أو تدميره، وقالت، إنه “عندما بدأ التركيز على التفاصيل، طالبنا مراراً وتكرارا ًبأن تنشر بلدية القدس توثيق النتائج التي توصلت إليها، على النحو الذي يقتضيه قانون حرية المعلومات. وطالبنا كذلك باتخاذ إجراءات الرقابة والتفتيش وإنفاذ القانون على الفور، لإعادة الموقع إلى حالته السابقة إما بإغلاق النفق أو هدمه”، حسب قول المحامين من حركة “ريجافيم”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً