كل ما يجب أن تعرفيه عن الطفل سريع التأُثر بالآخرين!

كل ما يجب أن تعرفيه عن الطفل سريع التأُثر بالآخرين!







من الطبيعي أن يتأثر الطفل بالأشخاص المحيطين به، فهي عملية صحية تسمح له بالتطور وبناء هويته إلى حد كبير. قد تشعرين سيدتي أن الطفل يبالغ في بعض الأحيان وترغبين في التدخل لعلاج هذا الأمر، لذلك نقدم لك في مقال اليوم كل النصائح الضرورية في هذا الغرض. أسباب تجعل الطفل يتأثر بسهولة بالآخرين تجنب النزاعات. يسعى …

من الطبيعي أن يتأثر الطفل بالأشخاص المحيطين به، فهي عملية صحية تسمح له بالتطور وبناء هويته إلى حد كبير.

قد تشعرين سيدتي أن الطفل يبالغ في بعض الأحيان وترغبين في التدخل لعلاج هذا الأمر، لذلك نقدم لك في مقال اليوم كل النصائح الضرورية في هذا الغرض.

أسباب تجعل الطفل يتأثر بسهولة بالآخرين

  • تجنب النزاعات.
  • يسعى للحصول على الاهتمام والانتباه.
  • يريد تكوين صداقات ويخشى الرفض إذا لم يقبل به الآخرون.
  • يريد أن يتكيف مع الآخرين بدلا من أن يتقدم إلى الأمام ويكون قائدا.
  • يجد صعوبة في تأكيد نفسه وقول كلمة لا لأنه لا يثق بنفسه بما فيه الكفاية.

كيف تتعامل مع طفل سريع التأثر؟

طالما أن طفلك ينخرط في سلوكيات تساعده على التواصل مع الآخرين فلا داعي للقلق، أما إذا كان طفلك يتأثر بطريقة لا تتوافق مع قيمه وتجعله يفقد حرية التفكير والتصرف بالطريقة التي يريدها أو لاحظت اكتساب طفلك سلوكيات غير مناسبة لسنه فمن الأفضل أن تتدخلي بهذه الطرق:

  • تعزيز احترامه لذاته عبر التشبث برأيه مهما كان.
  • تشجيعه على قول ما يفكر فيه وفرض حدوده عند التعامل مع الآخرين طرق بسيطة وواضحة مثل استخدام الكلمات.
  • شاركي قيمك مع طفلك واشرحي سبب أهميتها ليفهم ضرورة تبني السلوك الجيد.
  • شجعيه على إخبارك تفاصيل عن يومه وأظهري له اهتمامك بطرح الأسئلة.
  • ساعديه على إدراك الاحترام المتبادل كأن يلتزم بالأدب في منازل الآخرين وعليهم أيضا القيام بذلك في منزله.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً