كندا تفرض فحوص كورونا على الوافدين عبر الحدود البرية

كندا تفرض فحوص كورونا على الوافدين عبر الحدود البرية







أعلنت كندا السبت أنها ستفرض اعتباراً من 22 فبراير(شباط) إجراء فحوص كورونا على الحدود البريّة مع الولايات المتحدة مع تزايد خشيتها من تفشي نسخ الفيروس المتحورة. وجاء في بيان لوكالة الصحة العامة الكندية أنه “اعتبارا من 22 فبراير، وباستثناء المتحصلين على إعفاء، يجب على المسافرين لكندا عبر المنافذ الحدودية البرية إجراء فحص” كورونا.وأعلنت كندا والولايات المتحدة…




alt


أعلنت كندا السبت أنها ستفرض اعتباراً من 22 فبراير(شباط) إجراء فحوص كورونا على الحدود البريّة مع الولايات المتحدة مع تزايد خشيتها من تفشي نسخ الفيروس المتحورة.

وجاء في بيان لوكالة الصحة العامة الكندية أنه “اعتبارا من 22 فبراير، وباستثناء المتحصلين على إعفاء، يجب على المسافرين لكندا عبر المنافذ الحدودية البرية إجراء فحص” كورونا.

وأعلنت كندا والولايات المتحدة الجمعة تمديد إغلاق الحدود المشتركة لجميع التنقلات غير الضرورية حتى 21 مارس(آذار) 2021.

وستفتح مراكز فحص مع بدء سريان الإجراء في المراكز الحدودية الخمسة الأساسية، وسيرفع عددها إلى 11.

ويجب على المسافرين براً إلى كندا الالتزام أيضاً بحجر لأسبوعين، مع إجراء فحص في اليوم العاشر.

أما المسافرون عبر الطائرة، فيجب عليهم اعتباراً من الإثنين الالتزام بحجر لثلاثة أيام في فندق على نفقتهم في انتظار نتائج فحوصهم.

ويجب عليهم قضاء بقية الحجر بأسبوعين في منازلهم في حال جاءت فحوصهم سلبيّة، أو في مركز صحة عامة في حال جاءت إيجابيّة.

وقالت مديرة وكالة الصحة العامة الكندية تيريزا تام الجمعة إن نسخ كورونا المتحورة تهدد بعكس منحنى الإصابات المتراجع مؤخراً، ودعت إلى مزيد من اليقظة واحترام تدابير الوقاية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً