القمر الصناعي “ظبي سات” يبدأ رحلته إلى محطة الفضاء الدولية

القمر الصناعي “ظبي سات” يبدأ رحلته إلى محطة الفضاء الدولية







أعلنت جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا الليلة إطلاق القمر الصناعي المصغر ظبي سات، من مركز والوبس فلايت في ولاية فيرجينيا الأمريكية وعلى متن المركبة الفضائية (سيغنوس، وذلك بالتعاون مع شركتي الياه سات للاتصالات الفضائية (الياه سات) و ونورثروب غرومان، ويعتبر القمر الصناعي المصغر الثاني الذي طوره طلبة جامعة خليفة بالتعاون مع شركاء الجامعة.

أعلنت جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا الليلة إطلاق القمر الصناعي المصغر ظبي سات، من مركز والوبس فلايت في ولاية فيرجينيا الأمريكية وعلى متن المركبة الفضائية (سيغنوس، وذلك بالتعاون مع شركتي الياه سات للاتصالات الفضائية (الياه سات) و ونورثروب غرومان، ويعتبر القمر الصناعي المصغر الثاني الذي طوره طلبة جامعة خليفة بالتعاون مع شركاء الجامعة.

‎ويعتبر إطلاق ظبي سات إنجازاً آخراً في سجل دولة الإمارات وجامعة خليفة والياه سات ونورثروب غرومان. ومن المتوقع أن ينفصل القمر الصناعي عن المركبة الجوية سيغنوس إن جي-15 عقب مغادرته لمحطة الفضاء الدولية، وذلك بعد ثلاثة أشهر تقريبًا.

‎ويساهم مشروع ظبي سات، والذي طوره 27 من طلبة برامج الدراسات العليا في مختبر الياه سات للفضاء في مركز جامعة خليفة لتكنولوجيا الفضاء والابتكار، في تدريب الطلبة الجدد ليصبحوا مهندسين مؤهلين لدعم عملية تطوير قطاع الفضاء في الدولة.

‎وقال الدكتور عارف سلطان الحمادي، نائب الرئيس التنفيذي في جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا: “يعد انطلاق ظبي سات نجاحاً آخراً لدولة الإمارات وجامعة خليفة وشركائها، نظراً لأنه يجسد إنجازاً كبيراً وهاماً في قطاع الفضاء في الدولة ويساهم في إعداد القوى البشرية المحلية وتدريبها من خلال المؤسسات الأكاديمية في الدولة، حيث تم تصميم هذا القمر الصناعي بشكل كامل وتطويره بأيدي طلبة الجامعة وبدعم من شركائنا، وهو مثال آخر على استراتيجية جامعة خليفة الشاملة التي تتمثل في تطوير العلماء المتخصصين في علوم الفضاء والمهندسين الذين يسيرون قدماً للنهوض بالدولة في مجالات التقدم التكنولوجي، كما يؤكد ظبي سات على مدى التزام الجامعة بتطوير رأس المال البشري من خلال البرامج الأكاديمية المتخصصة ومراكز البحوث كمركز جامعة خليفة لتكنولوجيا الفضاء والابتكار ودعم الشركاء”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً