“واتساب” تحسم الجدل بشأن رافضي سياسة الخصوصية الجديدة

“واتساب” تحسم الجدل بشأن رافضي سياسة الخصوصية الجديدة







أكدت خدمة التراسل الفوري “واتساب”، أنها ستسمح للمستخدمين بمراجعة تحديث الخصوصية التي تخطط لإطلاقها، وستعرض لافتة لتوضيح التغييرات بشكل أفضل في شروطها.

أكدت خدمة التراسل الفوري “واتساب”، أنها ستسمح للمستخدمين بمراجعة تحديث الخصوصية التي تخطط لإطلاقها، وستعرض لافتة لتوضيح التغييرات بشكل أفضل في شروطها.

وأعلنت الشركة أنه إذا استمر المستخدمون في عدم قبول الشروط سيتمكن هؤلاء المستخدمون من تلقي المكالمات والإشعارات فقط، لكن لن يتمكنوا من قراءة أو إرسال الرسائل من التطبيق”.

وأوضحت الخدمة أنه تم ربط واتس آب بصفحة الأسئلة الشائعة التي تم إنشاؤها حديثًا وسياستها المتعلقة بالمستخدمين غير النشطين سمن المقرر تطبيقها بعد 15 مايو.

ومن جهتها، ستطالب ببطء هؤلاء المستخدمين للامتثال للشروط الجديدة “من أجل الحصول على مميزات واتس آب الكاملة” بدءًا من 15 مايو، وفقا لرسالة بريد إلكتروني إلى أحد شركائها التجار نقلها موقع TechCrunch.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً