خبراء نفسيون: التعليم الذكي يرتقي بالأداء السلوكي للطلبة

خبراء نفسيون: التعليم الذكي يرتقي بالأداء السلوكي للطلبة







أكد عدد من الخبراء والأخصائيين النفسيين أن التعليم الذكي يساهم في القضاء على المشكلات السلوكية لدى طلبة المدارس والجامعات، ويرتقي بمستوى الأداء السلوكي الإيجابي ويعزز مستوى الضبط الذاتي، ويكشف عن العقول الموجودة على أرض الإمارات ومستوى تسلح الأجيال الحالية بمهارات الثورة التكنولوجية الرابعة.

أكد عدد من الخبراء والأخصائيين النفسيين أن التعليم الذكي يساهم في القضاء على المشكلات السلوكية لدى طلبة المدارس والجامعات، ويرتقي بمستوى الأداء السلوكي الإيجابي ويعزز مستوى الضبط الذاتي، ويكشف عن العقول الموجودة على أرض الإمارات ومستوى تسلح الأجيال الحالية بمهارات الثورة التكنولوجية الرابعة.

ويرى جاسم المرزوقي، استشاري العلاج النفسي، أن التعليم الذكي سلاح ذو حدين، إذ يعتمد نجاحه على مدى تحلي أفراد الأسرة وبالأخص الوالدين بالمقومات التي تمكنهم من توجيه سلوك أبنائهم نحو استغلال الجوانب الإيجابية من التعليم الذكي.

ويقول: قد يساهم التعليم الذكي في تنمية حس الذكاء وتنمية قدرات الطلبة وتقويم سلوكهم ويحد من المخالفات السلوكية، إلا أنه على الوجه الأخر قد يسهم في تدمير قدرات الطلبة من خلال عدم قدرتهم علي مقاومة ما يحويه هذا العالم الافتراضي من إغراءات قد تؤثر سلباً في قدراتهم العقلية.

وأشار إلى أن العديد من الألعاب الالكترونية وألعاب العالم الافتراضي التي قد يتشارك فيها الطالب مع بعض أقرانه مجهولي الهوية في العالم الافتراضي تعتبر حسناتها قليلة مقارنة بسيئاتها.

وأضاف أن دور الأسرة تجاه حماية الأبناء من مخاطر الانترنت يحتاج إلى تعزيز، لاسيما وأن الكثير من ضغوطات الحياة وكثرة الأعباء ومشكلات العمل قد تؤثر سلباً على هذا الدور، مما يقلل من فرص تنمية القدرات والإمكانيات لدى الأبناء.

وشدد على ضرورة أن يخصص الأبوان وقتاً يقضيانه مع الأبناء من أجل تطوير قدراتهم وإمكانياتهم، من خلال التعليم الذكي بما يسهم في النهوض بقطاع التكنولوجيا في دولتنا.

انضباط

ومن ناحيتها تقول ناعمة الشامسي مستشارة أسرية وزوجية ونفسية: إنه في بداية إطلاق مبادرة التعليم عن بعد، ظهرت بعض المشكلات السلوكية مثل التنمر الالكتروني وعدم الجدية في التفاعل مع الحصص الالكترونية، من خلال إصدار الأصوات وغير ذلك من السلوكيات، إلا أنها اختفت، وبدأ الطلبة في الالتزام بعد أن لمسوا الانضباط والتحكم الكامل من قبل الأساتذة في الحصص.

وقالت إن المشكلات السلوكية قد تظهر بأشكال عدة، سواء عبر اللقاءات الواقعية بين الطلبة، أو حتى عن طريق اللقاءات الفضائية، إلا أن دور الأسرة يبقى هو المحوري في الثانية، لأن الطلبة يتلقون تعليمهم الذكي أو عن بعد في محيط الأسرة، كما أن المشاكسات المباشرة مثل التشابك بالأيدي أو غير ذلك من التحديات السلبية، ستختفي في حال التعليم الذكي.

وشددت الشامسي على ضرورة أن يحافظ الطالب سواء المدرسى أو الجامعي على سمعته الطيبة بين زملائه وأمام أساتذته لتفادي النقاط السوداء، وأن يشغلوا ملفاتهم بالإنجازات والتكريمات، سواء من الناحية السلوكية أو المعرفية ،وأن يصبحوا دائما في الصدارة ليصبحوا فخراً لوالديهم وليمتثلوا لرؤية قيادتنا الرشيدة في أن يحتلوا دائما الرقم واحد في كافة المجالات.

أخلاقيات

وقال الدكتور ناصر عيسى البلوشي كبير باحثين بدائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بإمارة دبي: لا شك أن لنظام التعليم الذكي والتعلم عن بعد للطلبة، جملة من الإيجابيات، فهو يقلل نسبة التنمر والعنف الجسدي بين الطلبة، بالإضافة إلى تقليل التعرض للأخلاقيات والسلوكيات السيئة التي قد يكتسبها الطالب من زملائه، كالتدخين والمخدرات والتحرش الجنسي والألفاظ النابية، وتجنب المعلمين للأذى اللفظي والجسدي من قبل بعض الطلاب أصحاب السلوكيات غير الأخلاقية، والحفاظ على أوقات الطلبة في الذهاب والعودة من المدرسة، والتقليل من الازدحام المروري في أوقات الذروة، والمحافظة على صحة الطلبة من الأمراض المعدية التي قد تنتفل بينهم، والمرونة في التعلم من أي مكان وفي أي وقت.

9 مقترحات

ويقدم الدكتور ناصر 9 مقترحات لتعزيز الاستفادة من نظام التعليم الرقمي والتغلب على التحديات التي يواجهها، مثل صرف راتب أو مكافأة شهرية للأم غير العاملة، نظير قيامها بالإشراف على أبنائها في المراحل الأساسية ومتابعتهم أثناء التعلم عن بعد، بالإضافة إلى إيجاد طرق فعالة للتواصل والتفاعل المباشرين بين المعلم والطالب، وإعطاء أولياء الأمور أفكاراً وحلولاً لإيجاد البيئة التعليمية المنزلية الملائمة التي تحفز الطالب على التعلم، وتشجيع المعلمين والمتعلمين على استخدام الشاشات الإلكترونية ذات الحماية من الأشعة الضارة؛ وذلك للحفاظ على صحة أعينهم، وتأهيل المعلمين عن طريق إلحاقهم بالدورات والورش التدريبية ليكونوا على كفاءة عالية وعلم باستراتيجيات فعالة للتعليم عن بعد، والتعليم عبر برامج تقيد الولوج إلى مواقع الأنترنت خارج نطاق المحتوى التعليمي، وإضافة إلى استراحات بوقتٍ كافٍ تشجع الطلبة على الحركة بين الحصص الدراسية، وتوفير اشتراكات في شبكات الأنترنت عالية السرعة، وتوفير حواسيب ذات جودة ملائمة بأسعار رمزية للطلبة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً