مالي تتعهد بتنظيم انتخابات والحوار مع الإرهابيين

مالي تتعهد بتنظيم انتخابات والحوار مع الإرهابيين







أكد رئيس الوزراء المالي مختار عوان في معرض حديثه عن “خطة عمله” الجمعة أن الحكومة الانتقالية التي يرأسها ستنظم انتخابات في العام المقبل، وجدد رغبته في الحوار مع الجماعات الإرهابية رغم تحفظات باريس. وقال رئيس الوزراء أثناء تقديم برنامجه إلى المجلس الوطني الانتقالي البرلمان المؤقت “ستخصص جميع الإمكانيات لتنظيم انتخابات حرة وشفافة ضمن المواعيد النهائية المتفق عليها”.وقال رئيس …




رئيس الوزراء المالي مختار عوان (أرشيف)


أكد رئيس الوزراء المالي مختار عوان في معرض حديثه عن “خطة عمله” الجمعة أن الحكومة الانتقالية التي يرأسها ستنظم انتخابات في العام المقبل، وجدد رغبته في الحوار مع الجماعات الإرهابية رغم تحفظات باريس.

وقال رئيس الوزراء أثناء تقديم برنامجه إلى المجلس الوطني الانتقالي البرلمان المؤقت “ستخصص جميع الإمكانيات لتنظيم انتخابات حرة وشفافة ضمن المواعيد النهائية المتفق عليها”.

وقال رئيس الوزراء مختار عوان إن أولويات الحكومة لا تزال “تعزيز الأمن” الذي يمر خاصة عبر “مراجعة” اتفاق السلام المبرم في 2015 مع المتمردين الانفصاليين السابقين شمال البلاد.

ووعد عوان في خطابه الذي استمر أكثر من ساعة بـ”حل” ميلشيات الدفاع الذاتي التي تفاقم أعمال العنف بين الإثنيات والقبائل، وتوظيف 25 ألف عسكري، ونشر الجيش وتوفير خدمات الدولة في كامل مناطق الشمال.

وعلى غرار تصريحات أدلى بها أثناء استقبال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان في أكتوبر (تشرين الأول)، أكد رئيس الوزراء “توافقاً” في مالي على “ضرورة الانخراط في حوار مع الجماعات المتطرفة المالية”، في إشارة إلى التنظيمات في شمال البلاد ووسطها إضافة إلى بوركينا فاسو والنيجر.

وأوضح أن الحكومة ستنظم “بعثات مساعٍ حميدة”، مؤكداً أن النجاح “لا يتوقف حصراً على توقيع اتفاق مع قادة تلك الجماعات” بل كذلك أن ينجح الاتفاق في أن “يعيد إلى حضن الجمهورية الذين تركوها، غالباً لأسباب لا علاقة لها بأي تعصّب”.

من جهته، دعا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الثلاثاء إلى “قطع رأس” الجماعات الموالية لتنظيم القاعدة الإرهابي في منطقة الساحل.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً