ميركل تشارك إلى جانب بايدن في مؤتمر ميونخ للأمن

ميركل تشارك إلى جانب بايدن في مؤتمر ميونخ للأمن







بعد شهر من أداء اليمين الدستورية، يشارك الرئيس الأمريكي جو بايدن في قمة دولية لأول مرة اليوم الجمعة. وبالإضافة إلى المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل ورؤساء دول وحكومات دول صناعية غربية أخرى، يناقش بايدن خلال مؤتمر عبر الفيديو لمجموعة الدول السبع الصناعية الكبرى سبل مكافحة جائحة كورونا، ثم يشارك في فعاليات مؤتمر ميونخ الدولي للأمن، ليصبح بذلك أول رئيس …




المستشارة الألمانية والرئيس الأمريكي (أرشيف)


بعد شهر من أداء اليمين الدستورية، يشارك الرئيس الأمريكي جو بايدن في قمة دولية لأول مرة اليوم الجمعة.

وبالإضافة إلى المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل ورؤساء دول وحكومات دول صناعية غربية أخرى، يناقش بايدن خلال مؤتمر عبر الفيديو لمجموعة الدول السبع الصناعية الكبرى سبل مكافحة جائحة كورونا، ثم يشارك في فعاليات مؤتمر ميونخ الدولي للأمن، ليصبح بذلك أول رئيس أمريكي يشارك في هذا المؤتمر السنوي.

وكان من المفترض أن يستمر اجتماع الخبراء الأكثر أهمية في العالم بشأن السياسة الأمنية لمدة ثلاثة أيام، بفندق “بايريشر هوف” في مدينة ميونخ الألمانية، لكن بسبب جائحة كورونا، سيُعقد المؤتمر عبر الإنترنت.

ومن المقرر عقد المؤتمر بالحضور الشخصي لاحقاً إذا سمح الوضع الوبائي بذلك.

ومن المقرر أن ينضم أيضاً إلى المؤتمر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، ورئيسة المفوضية الأوروبية أورزولا فون دير لاين، والأمين العام لحلف شمال الأطلسي (الناتو) ينس ستولتنبرغ، ورئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون.

وبالنسبة لبايدن، الذي يحضر المؤتمر بانتظام منذ عام 1980، ستكون هذه أول فرصة له منذ توليه مهام منصبه الشهر الماضي للتحدث مباشرة مع الحلفاء الأوروبيين.

وسيركز المؤتمر على البداية الجديدة في العلاقة بين الولايات المتحدة وشركائها في أوروبا، والتي تراجعت إلى أدنى مستوى لها في عهد الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب.

وتتولى بريطانيا هذا العام رئاسة مجموعة الدول السبع الصناعية الكبرى، التي تأسست في سبعينيات القرن الماضي، والتي تضم بريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية وألمانيا، و فرنسا وإيطاليا وكندا واليابان.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً