«فيتش» نظرة مستقبلية مستقرة لجدارة بنوك الإمارات

«فيتش» نظرة مستقبلية مستقرة لجدارة بنوك الإمارات







أكدت وكالة «فيتش» الأمريكية للتصنيف الائتماني أن نظرتها المستقبلية للجدارة الائتمانية على المدى الطويل لغالبية بنوك الإمارات تبقى مستقرة، الأمر الذي يعكس النظرة المستقرة من جانب الوكالة للتصنيف السيادي لهذه البنوك أو للحكومة الداعمة لها.

أكدت وكالة «فيتش» الأمريكية للتصنيف الائتماني أن نظرتها المستقبلية للجدارة الائتمانية على المدى الطويل لغالبية بنوك الإمارات تبقى مستقرة، الأمر الذي يعكس النظرة المستقرة من جانب الوكالة للتصنيف السيادي لهذه البنوك أو للحكومة الداعمة لها.

وأصدرت الوكالة أمس تقريراً عن بنوك الإمارات وآفاقها في عام 2021، وأفادت فيه بأنها تتوّقع أن تبقى السيولة المتوفرة لدى بنوك الدولة قوية وكذلك المصدات المالية المُكونة لديها كافية لمواجهة المخاطر.

وأوضح التقرير أنه على الرغم من تراجع مستويات جودة الأصول لدى بعض بنوك الدولة خلال العام الماضي، بسبب التداعيات الاقتصادية الناجمة عن تفشي جائحة «كوفيد 19» في مختلف أنحاء العالم، إلا هذه البنوك تستفيد من برامج لتأجيل سداد القروض وأيضاً من التدابير الداعمة، الأمر الذي يمنحها بعض المرونة في تصنيف القروض.

وتوقّعت «فيتش» أن تحتفظ بنوك الإمارات في 2021 إلى حدّ معقول بقدرتها على توليد رؤوس الأموال داخلياً، ما يساهم بدوره في كفاية المصدات، موضحةً أن المرونة في توزيع حصص الأرباح على المساهمين ستساهم أيضاً في توفير احتياطيات مالية كافية.

وأشارت إلى تمويل بنوك الدولة، فتوقع أن يبقى مستقراً بصفة عامة في 2021، وأن مصدره الرئيسي سيكون الودائع، بما في ذلك ودائع الجهات الحكومية وشبه الحكومية، كما سيكون لإصدار الديون السيادية دور في دعم التمويل.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً