كورونا يتسلل إلى العيون.. طبيب يحذر: لا أحد يلاحظ

كورونا يتسلل إلى العيون.. طبيب يحذر: لا أحد يلاحظ







يوماً بعد يوم تتكشف تفاصيل أكثر حول فيروس كورونا الذي أنهك البشرية لأكثر من عام، ففي جديد الدراسات اكتشف علماء فرنسيون بمساعدة التصوير بالرنين المغناطيسي حدوث تغيرات كبيرة في عيون بعض المصابين بالشكل الحاد لمرض “كوفيد-19”. وتشير مجلة Radiology التي تصدرها الجمعية الإشعاعية لأميركا الشمالية (RSNA) ، إلى أنه على الرغم من أن الفيروس التاجي المستجد يؤثر…

عيون تعبيرية

يوماً بعد يوم تتكشف تفاصيل أكثر حول فيروس كورونا الذي أنهك البشرية لأكثر من عام، ففي جديد الدراسات اكتشف علماء فرنسيون بمساعدة التصوير بالرنين المغناطيسي حدوث تغيرات كبيرة في عيون بعض المصابين بالشكل الحاد لمرض “كوفيد-19”.

وتشير مجلة Radiology التي تصدرها الجمعية الإشعاعية لأميركا الشمالية (RSNA) ، إلى أنه على الرغم من أن الفيروس التاجي المستجد يؤثر بصورة أساسية في الرئتين، إلا أنه يؤثر على العيون أيضا، مسببا التهاب الملتحمة واعتلال الشبكية ومشكلات أخرى، يمكن أن تؤدي إلى فقدان البصر.

تشوهات في مقلة العين

ومن أجل معرفة المزيد عن تأثير الفيروس في العيون، قرر خبراء الجمعية الفرنسية لطب الأشعة العصبية (SFNR)، دراسة حالة 129 مريضا يعانون من الشكل الحاد لمرض “كوفيد-19″، الذين خضعوا جميعا للتصوير بالرنين المغناطيسي للدماغ.

كما ظهر من نتائج هذه العملية وجود تشوهات في مقلة العين لدى تسعة منهم، على شكل عقدة واحدة أو عدة عقد في الجانب الخلفي للعين المسؤول عن الرؤية المركزية. ولدى ثمانية منهم، وجدت هذه العقد في كلتا العينين.

تعبيرية

“لا أحد يلاحظ”

من جانبه، قال الدكتور أوغستين ليكلير، كبير الباحثين من جامعة باريس وأخصائي الأشعة العصبية في مستشفى مؤسسة Adolphe de Rothschild في باريس، “هذه أول مرة، نحصل على مثل هذه النتائج باستخدام التصوير بالرنين المغناطيسي”.

وأضاف إن مشكلات العين الخطيرة يمكن أن تمر دون أن يلاحظها أحد في المستشفى، لأن وحدات العناية المركزة تهتم بالحالات الأكثر خطورة والتي تهدد الحياة.

ووفقا للباحثين يجب إجراء مسح لعيون جميع المرضى المصابين بالشكل الحاد لمرض “كوفيد-19″، باستخدام أجهزة التصوير بالرنين المغناطيسي عالية الدقة، من أجل اكتشاف العقد. كما يمكن استخدام طريقة تنظير قاع العين لكشف التغيرات الحاصلة في الشبكية وقاع العين والعصب البصري.

كما قال الدكتور ليكلير: “ندعو إلى إخضاع جميع المرضى المصابين بالحالة الشديدة من “كوفيد-19″ الذين في قسم العناية المركزة إلى الفحوص اللازمة. ويجب أن يتلقوا علاجا خاصا ووسائل لحماية عيونهم”.

alt

ما السبب؟

هذا وأشار الباحثون إلى أن آلية تكوّن هذه العقد لم تدرس بصورة مفصلة على الرغم من أنها على الأرجح مرتبطة بالالتهاب الذي يسببه الفيروس التاجي المستجد. أو قد تكون ناتجة عن عدم كفاية تصريف أوردة العين في المرضى الذين تم تنبيههم أو المرضى في وحدات العناية المركزة الذين يقضون فترات طويلة من الوقت مستلقين على بطونهم.

كماأضافوا:”هناك عوامل أخرى يمكن أن تسبب هذه المضاعفات، هي الأمراض المزمنة، فقد تبين أن من بين تسعة مرضى الذين اكتشفت العقد في عيونهم: اثنان يعانيان من السكري، وستة من السمنة واثنان من ارتفاع ضغط الدم.”

يذكر أن أكثر من 109.7 مليون شخص أُصيبوا بكورونا المستجد على مستوى العالم، في حين وصل إجمالي عدد الوفيات الناتجة عن الفيروس إلى مليونين و527411، وفق أحدث إحصائيات وكالة “رويترز”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً