فلاي دبي تستعد لانضمام طائرات بوينغ 737 ماكس إلى أسطولها مجدداً

فلاي دبي تستعد لانضمام طائرات بوينغ 737 ماكس إلى أسطولها مجدداً







ستبدأ شركة طيران “فلاي دبي”، بعد إعلان الهيئة العامة للطيران المدني (GCAA) اليوم الخميس، تحديد معايير العودة إلى الخدمة لطائرة بوينغ 737 ماكس، إعداد الطائرة لخدمة المسافرين، وذلك بعد عملية مراجعة شاملة لمدة 20 شهراً شملت الشركة المصنعة والمنظمين والمهندسين والعلماء والباحثين والميكانيكيين والطيارين وكان هدفهم الرئيس والوحيد هو إعادة الطائرة بأمان إلى الخدمة. وفي تعليقه على العودة إلى الخدمة،…




alt


ستبدأ شركة طيران “فلاي دبي”، بعد إعلان الهيئة العامة للطيران المدني (GCAA) اليوم الخميس، تحديد معايير العودة إلى الخدمة لطائرة بوينغ 737 ماكس، إعداد الطائرة لخدمة المسافرين، وذلك بعد عملية مراجعة شاملة لمدة 20 شهراً شملت الشركة المصنعة والمنظمين والمهندسين والعلماء والباحثين والميكانيكيين والطيارين وكان هدفهم الرئيس والوحيد هو إعادة الطائرة بأمان إلى الخدمة.

وفي تعليقه على العودة إلى الخدمة، قال الرئيس التنفيذي لشركة فلاي دبي غيث الغيث، في بيان صحافي حصل 24 على نسخة منه: “تعد طائرة بوينغ 737 ماكس جزءاً لا يتجزأ من أسطول فلاي دبي ولدي ثقة كاملة في الطائرة مع عودتها إلى خدمة المسافرين. السلامة هي المبدأ الأساسي لعملنا. قلنا إننا لن نعيد الطائرة إلى الخدمة إلا عندما يكون ذلك آمنًا وهذا الوقت هو الآن”.

وحول جهود الهيئة العامة للطيران المدني وهي الجهة الرقابية والتنظيمية، قال: “لقد لعبت الهيئة العامة للطيران المدني دوراً رئيسياً إلى جانب الجهات التنظيمية الأخرى خلال المراجعة التي استمرت 20 شهرًا لطائرة بوينغ 737 ماكس. نود أن نشكر الهيئة العامة للطيران المدني على عملها الدؤوب والشامل. حددت الهيئة إطارًا واضحًا ودقيقًا للتحسينات والتعديلات على الطائرة التي يجب الوفاء بها قبل إعادة الطائرة إلى خدمة المسافرين بما فيها تدريب الطيارين الإضافي والإلزامي. سوف تمتثل فلاي دبي لجميع المتطلبات قبل أن نسمح للطائرة بالانضمام إلى أسطولنا”.

وتوجت خلاصة العمل والإجراءات اللاحقة للمراجعة بالموافقة على إعادة الطائرة إلى الخدمة من قبل هيئة الطيران الفيدرالية (FAA)، ووكالة سلامة الطيران التابعة للاتحاد الأوروبي (EASA) والهيئات التنظيمية الأخرى في العالم.

وتعود الطائرة إلى الخدمة بعد أن خضعت لواحدة من أكثر مراجعات السلامة أهمية في التاريخ. وقد أدى ذلك إلى العودة الناجحة إلى الخدمة التي لمسها المشغلون بالفعل في أمريكا الشمالية والوسطى والجنوبية وأوروبا.

وجاءت موافقة الهيئة العامة للطيران المدني في قرار السلامة الذي يحدد المتطلبات التي يجب أن تفي بها كل طائرة من طائرات بوينغ 737 ماكس في أسطول فلاي دبي والتي تشمل تحسينات البرامج والحماية الإضافية لنظام تعزيز خصائص المناورة (MCAS)، وتحديثات البرامج الأخرى التي لا تتعلق بنظام التحكم في الطيران، وتعديل فصل التوصيلات، وفحص دقيق للتأكد من خلو الطائرات من أي أجسام خارجية، بالإضافة إلى تطوير تدريب الطيارين ويشمل التدريب في داخل القاعات الدراسية والتدريب الكامل على جهاز المحاكاة، وإنجاز رحلات الاستعداد التشغيلية، حيث سيتم التحقق من صحة هذه التغييرات والتحسينات وستشكل جزءاً من موافقة الهيئة على دخول الطائرة الخدمة.

وخلال الفترة التي تم فيها إيقاف أسطول فلاي دبي المكون من 11 طائرة من طراز بوينغ 737 ماكس 8 وثلاث طائرات بوينغ 737 ماكس 9، تم الحفاظ عليها بدقة وخضعت لصيانة مستمرة كجزء من برنامج تخزين الطائرات النشط. وشمل ذلك عمليات تفتيش وفحوصات محددة تصل إلى 18 ساعة لكل طائرة كل أسبوع من أعمال الصيانة التي يتم إجراؤها وفقًا لأعلى المعايير الدولية. تم تنفيذ نهج منظم لتحديد الإجراءات التي يمكن اتخاذها والتي فاقت الحد الأدنى من المتطلبات الإلزامية لضمان عودة الطائرة إلى الخدمة في أفضل حالة ممكنة.

ويقوم فريق الهندسة والصيانة في فلاي دبي حالياً بتنفيذ جدول أعمال عودة الطائرة للخدمة. كما سيتم إعادة الطائرات بالتتابع إلى الأسطول باتباع عملية منظمة محددة. وسيخضع كل طيار في فلاي دبي إلى تدريب القاعات الدراسية الإضافية وتدريبات كاملة على جهاز محاكاة الطيران قبل أن يُسمح لهم بقيادة طائرة بوينغ 737 ماكس. هذا البرنامج التدريبي يتجاوز المتطلبات التنظيمية.

ومن السابق لأوانه في هذه المرحلة الإعلان عن دخول طائرة فلاي دبي بوينغ 737 ماكس الخدمة. وسيتم الإعلان عن الوجهات التي ستعمل عليها الطائرة ضمن شبكة الشركة في وقت لاحق.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً