موريتانيا وأمريكا توقعان مذكرة تفاهم لتعزيز محاربة الإرهاب

موريتانيا وأمريكا توقعان مذكرة تفاهم لتعزيز محاربة الإرهاب







وقعت موريتانيا والولايات المتحدة الأمريكية أمس الاثنين بنواكشوط مذكرة تفاهم تعنى بتعزيز التعاون بين البلدين في مجال مكافحة الإرهاب. وأوضح مصدر رسمي بوازرة الداخلية الموريتانية أن هذه المذكرة ستمكن الجانبين من تعزيز تعاونهما في مجالي مكافحة الإرهاب والجريمة العابرة للحدود وغيرهما من المجالات ذات الصلة بتعاون البلدين في المجال الأمني من خلال تعزيز قدرات موريتانيا التكنولوجية في التعرف على …




عملية توقيع الاتفاق بين موريتانيا والولايات المتحدة (السفارة الأمريكية / فيس بوك)


وقعت موريتانيا والولايات المتحدة الأمريكية أمس الاثنين بنواكشوط مذكرة تفاهم تعنى بتعزيز التعاون بين البلدين في مجال مكافحة الإرهاب.

وأوضح مصدر رسمي بوازرة الداخلية الموريتانية أن هذه المذكرة ستمكن الجانبين من تعزيز تعاونهما في مجالي مكافحة الإرهاب والجريمة العابرة للحدود وغيرهما من المجالات ذات الصلة بتعاون البلدين في المجال الأمني من خلال تعزيز قدرات موريتانيا التكنولوجية في التعرف على الأشخاص وتحديد هوياتهم خاصة في المناطق والمعابر الحدودية.

وبموجب هذه المذكرة، ستستفيد موريتانيا وأجهزتها الأمنية لأول مرة من أجهزة كشف متطورة تستخدم في أنظمة الكشف عن البصمة وتحديد الهوية بواسطة الليزر.

وقال وزير الداخلية الموريتاني محمد سالم ولد مرزوق إن هذا الاتفاق سيمكن بلاده من تعزيز أمنها الحدودي وتفعيل سياستها الأمنية في مجال مكافحة الإرهاب والجريمة العابرة للحدود.

بدوره، قال السفير الأمريكي في نواكشوط مايكل دودمان إن البرنامج المقرر تنفيذه بموجب هذه المذكرة سيمكن السلطات الموريتانية من تعزيز جهودها الرامية إلى حماية حدودها وتأمين حوزتها الترابية في وجه الإرهاب والجريمة العابرة للحدود.

وتعاونت موريتانيا في العقود القليلة الماضية مع الولايات المتحدة في حربها على التنظيمات الإسلامية المسلحة وسلمت مواطنها محمدو ولد صلاحي ليتم سجنه في معتقل غوانتانامو.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً