بريطانيا: انخفاض مستوى التهديد الإرهابي

بريطانيا: انخفاض مستوى التهديد الإرهابي







شهد مستوى التهديد الإرهابي في بريطانيا انخفاضاً بعد تراجع الهجمات الإرهابية في أوروبا. وأعلنت وزيرة الداخلية البريطانية بريتي باتيل، اليوم الإثنين، أن بريطانيا تواجه الآن تهديداً “كبيراً” وليس “خطيراً” من الهجمات الإرهابية.وهذا يعني أن وقوع هجوم إرهابي لا يزال محتملاً، ولكن ليس محتملاً للغاية كما كان من قبل.وقالت باتيل لنواب البرلمان إن “هذا يرجع إلى …




وزيرة الداخلية البريطانية بريتي باتيل (أرشيف)


شهد مستوى التهديد الإرهابي في بريطانيا انخفاضاً بعد تراجع الهجمات الإرهابية في أوروبا.

وأعلنت وزيرة الداخلية البريطانية بريتي باتيل، اليوم الإثنين، أن بريطانيا تواجه الآن تهديداً “كبيراً” وليس “خطيراً” من الهجمات الإرهابية.

وهذا يعني أن وقوع هجوم إرهابي لا يزال محتملاً، ولكن ليس محتملاً للغاية كما كان من قبل.

وقالت باتيل لنواب البرلمان إن “هذا يرجع إلى الانخفاض الكبير في زخم الهجمات في أوروبا منذ تلك التي شوهدت بين سبتمبر(أيلول) ونوفمبر(تشرين ثاني)2020”.

وأضافت “يظل الإرهاب أحد أكثر المخاطر المباشرة والفورية على أمننا القومي”.

كما قالت إن تصنيف التهديد “الكبير” لا يزال يشير إلى تهديد بمستوى مرتفع واستمرار احتمال شن هجوم في المملكة المتحدة، مع التحلي باليقظة وإبلاغ الشرطة بأى مخاوف.

وتتم مراجعة مستويات التهديد الإرهابي كل 6 أشهر من جانب مركز تحليل الإرهاب المشترك التابع لجهاز الاستخبارات البريطاني.

وكان أحدث هجوم في بريطانيا وصفته الشرطة بأنه هجوم إرهابي، هو حادث طعن جماعي في إنجلترا في يونيو(حزيران) الماضي.

وهاجم خيري سعد الله 26 عاماً مجموعتين من الأشخاص في حديقة بريطانية.

وقُتل 3 رجال وأصيب 3 آخرون.

واعترف سعد الله بالقتل والشروع في القتل، وصدر الحكم بحقه بالسجن المؤبد.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً