علي بن سعود المعلا يفتتح ويشارك في حملة” بيئتي موطني”

علي بن سعود المعلا يفتتح ويشارك في حملة” بيئتي موطني”







الفيديو الصور أم القيوين في 6 فبراير/ وام / أكد الشيخ علي بن سعود بن راشد المعلا رئيس دائرة بلدية أم القيوين أهمية حماية ونظافة البيئة البحرية والشواطئ على مدار العام بما يحفظ للأجيال المتعاقبة حقها في التمتع بالحياة في بيئة صحية وآمنة.. مشددا على ضرورة تكثيف الجهود من قبل الجميع في سبيل تعزيز استدامة البيئة البحرية وثرواتها المائية…

الفيديو
الصور

أم القيوين في 6 فبراير/ وام / أكد الشيخ علي بن سعود بن راشد المعلا رئيس دائرة بلدية أم القيوين أهمية حماية ونظافة البيئة البحرية والشواطئ على مدار العام بما يحفظ للأجيال المتعاقبة حقها في التمتع بالحياة في بيئة صحية وآمنة.. مشددا على ضرورة تكثيف الجهود من قبل الجميع في سبيل تعزيز استدامة البيئة البحرية وثرواتها المائية والحفاظ على الواجهة البحرية في أم القيوين من التلوث البيئي.

جاء ذلك في كلمة له خلال افتتاحه حملة “بيئتي موطني” لتنظيف الشواطئ وقاع البحر في الإمارة ، والتي انطلقت بتوجيهات صاحب السمو الشيخ سعود بن راشد المعلا عضو المجلس الأعلى حاكم أم القيوين.

ودعا الشيخ علي بن سعود بن راشد الصيادين ومرتادي البحر بعدم ترك النفايات على الشاطئ أو رميها في البحر لما لها من آثار خطيرة على البيئة البحرية وتشويه للمنظر العام.

وبدأ الافتتاح بحضو الشيخ علي بن سعود المعلا إلى مقر مرسي الصيادين في منطقة الميدان بأم القيوين التي انطلقت منها الحملة التي تستمر لمدة شهر على خمسة مراحل تهدف إلى تنظيف شواطئ وقاع البحر وتوعية الصيادين ومستخدمي ومرتادي البحر بضرورة المحافظ على البيئة من كل انواع الملوثات.

حضر الافتتاح سعادة محمد عيسى الكشف عضو المجلس الوطني الاتحادي وناصر يوسف بن حضيبة مدير مركز الهلال الأحمر بأم القيوين وجاسم حميد الشر رئيس مجلس إدارة جمعية أم القيوين التعاونية لصيادي الأسماك وعدد من المسؤولين وممثلي الجهات المشاركة في الحملة.

يشارك في الحملة إلى جانب دائرة السياحة والآثار وبلدية أم القيوين 16 جهة حكومية في الإمارة ، بالإضافة إلى مشاركة 52 غواصا يشمل غواصين من حرس السواحل “المركز الثاني” في أم القيوين وغواصين من فريق دبي للغوص التطوعي وفريق أسعد شعب للغوص التطوعي إلى جانب غواصين من فريق الحوت للغوص التطوعي ومن فريق برمودا للغوص التطوعي، وفريق ماجلان للغوص التطوعي.

وشارك الشيخ علي بن سعود المعلا في عملية الغوص وانتشال المخلفات العشوائية من قاع البحر مع الغواصين والمتطوعين ومستخدمي البحر من صيادين وعاملين في مهنة الصيد، بالإضافة إلى الجهات المشاركة كل بدوره وتخصصه مع الحرص اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية الخاصة في الحد من انتشار كوفيد – 19 .

من جانبه ثمن جاسم حميد الشر رئيس مجلس إدارة جمعية أم القيوين التعاونية لصيادي الأسماك توجيهات صاحب السمو حاكم أم القيوين ودعم ومشاركة الشيخ علي بن سعود المعلا رئيس البلدية في اطلاق الحملة المساهمة في الحفاظ على سلامة البيئة البحرية وحمايتها من خلال إزالة المخلفات في البحر ونشر التوعية بين الصيادين و مستخدمين البحر للحد من الممارسات السلبية التي تؤثر على سلامة البيئة البحرية و جمال الشواطئ في الإمارة.

وأوضح أن الحملة سوف تكون على خمسة مراحل تشمل المرحلة الأولى والثانية تنظيف مرسى الميدان لإزالة المخلفات من الشاطئ و قاع البحر ، وستشمل المرحلة الثالثة خور أم القيوين تليها جزيرة السينية وسيتم ختام الحملة بتنظيف كورنيش أم القيوين القديم على أن يتم تنفيذ حملة النظافة كل يوم سبت لمدة شهر مؤكدا اتباع القائمين على الحملة والمشاركين كافة التدابير والإجراءات الوقائية المساهمة في الحد من انتشار “كوفيد19”.

وبالانتهاء من عملية التنظيف في اليوم الأول للحملة أشاد الشيخ علي بن سعود المعلا بجهود جمعية أم القيوين التعاونية لصيادي الأسماك في توعية الصيادين على مدار العام وتثقيفهم بأهمية البيئة البحرية وضرورة المحافظة عليها لتعزيز المخزون السمكي، وتوجيههم نحو الحد من إلقاء النفايات والمخلفات بطرق عشوائية من خلال تنمية الحس الوطني عندهم في الحفاظ على البيئة ، كما توجه بالشكر إلى جميع المشاركين في الحملة سواءً من الجهات الحكومية والشركات الخاصة والمتطوعين والمساهمين في الحملة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً