محمد المنفّي.. ابن برقة رئيساً للمجلس الرئاسي الليبي

محمد المنفّي.. ابن برقة رئيساً للمجلس الرئاسي الليبي







آلت رئاسة المجلس الرئاسي الجديد في ليبيا إلى محمد يونس المنفي، المرشّح عن إقليم برقة والمنتمي لعشيرة الصائب من قبيلة المنفّة، إحدى أبرز قبائل المنطقة الشرقية، ومنها ينحدر البطل التاريخي عمر المختار.

آلت رئاسة المجلس الرئاسي الجديد في ليبيا إلى محمد يونس المنفي، المرشّح عن إقليم برقة والمنتمي لعشيرة الصائب من قبيلة المنفّة، إحدى أبرز قبائل المنطقة الشرقية، ومنها ينحدر البطل التاريخي عمر المختار.

ويعتبر المنفي من الوجوه الشابة في الساحة الليبية، حيث لا يتجاوز عمره 45 عاماً، فهو من مواليد عام 1976 بمدينة طبرق، ووالده هو أستاذ الإعلام بجامعة قاريونس في بنغازي الراحل يونس بشير المنفي، والذي كان تولى مناصب قيادة مهمة في إقليم برقة خلال عهد النظام السابق، كما تحظى أسرته بتقدير كبير في شرق ليبيا، لاسيّما أن جده أحمد بشير كان الرفيق الدائم للإمام محمد المهدي السنوسي والد الملك إدريس السنوسي، أمير برقة الذي كان وراء توحيد ليبيا وحكمها من 1951 إلى 1969.

درس المنفي في طبرق وبنغازي قبل أن ينتقل إلى فرنسا، حيث كان من القيادات النشطة في رابطة الطلاب الليبيين الدراسين في فرنسا الموالية للنظام السابق، وعاد إلى ليبيا في عام 2011.

وفي أول انتخابات عرفتها البلاد بعد الإطاحة بالقذافي، ترشح عن دائرة طبرق الأولى، وفاز بعدد أصوات بلغ 3171 صوتاً، ليحصل على مقعد بالمؤتمر الوطني العام وينضم لاحقاً إلى كتلة الوفاء، وإلى لجنة إعداد قانون العزل السياسي، ويرأس لجنة المرافق والإسكان.

رُشّح المنفي منذ عام 2017 لرئاسة المجلس الرئاسي، في إطار جهود البحث عن حل سياسي، وفي يوليو 2018 كلفته «الوفاق» بمهمة سفير في أثينا، لكن وبعد الإعلان عن توقيع مذكرتي التفاهم بين فايز السراج وأردوغان في أواخر نوفمبر 2019 قالت حكومة اليونان إنها قررت طرد السفير الليبي تعبيراً عن غضبها على الاتفاق غير الشرعي الذي أبرمته ليبيا وتركيا.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً