اتهام قوات الأمن التونسية بالاعتداء جنسياً على مُحتجين ضد الحكومة

اتهام قوات الأمن التونسية بالاعتداء جنسياً على مُحتجين ضد الحكومة







كشف رئيس الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان الجمعة، عن تلقي المنظمة شهادات تفيد باعتداءات جنسية من رجال الأمن ضد قاصرين من بين المحتجين الموقوفين خلال الاضطرابات الليلية التي شهدتها البلاد في يناير(كانون الثاني) الماضي. وقال رئيس الرابطة جمال مسلم في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية إن المنظمة استمعت إلى شهادات في مراكز الإيقاف من قبل موقوفين عائلاتهم تفيد بانتهاكات خطيرة…




قوات الأمن التونسية تعتقل متظاهراً في احتجاجات يناير الماضي (أرشيف)


كشف رئيس الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان الجمعة، عن تلقي المنظمة شهادات تفيد باعتداءات جنسية من رجال الأمن ضد قاصرين من بين المحتجين الموقوفين خلال الاضطرابات الليلية التي شهدتها البلاد في يناير(كانون الثاني) الماضي.

وقال رئيس الرابطة جمال مسلم في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية إن المنظمة استمعت إلى شهادات في مراكز الإيقاف من قبل موقوفين عائلاتهم تفيد بانتهاكات خطيرة.

وأوضح مسلم “تحدث بعض الموقوفين من القاصرين عن محاولات اعتداءات جنسية من قبل الأمن. أحد الموقوفين تعرض لإدخال إصبع في شرجه. مثل هذه الممارسات خلفت مضاعفات نفسية حادة”.

وأضاف مسلم “فقد أحد المواطنين في المنستير خصيته بسبب الضرب ولم تكن له علاقة بالاحتجاجات”.

وتضمن تقرير أصدرته الرابطة بالفعل أعمال تعذيب، وسوء معاملة للموقوفين في مراكز الإيقاف وفي السيارات الأمنية، مثل تجريد بعض القصر من ملابسهم، وتهديدهم بالاغتصاب، وسكب الماء عليهم، وضربهم بالعصي.

وتسببت الاضطرابات في إيقاف أكثر من 1500 متظاهر، قرابة ثلثهم من القاصرين صدرت أحكام قضائية ضد بعضهم فيما أفرج عن الأغلبية، حسب الرابطة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً