قائد عام شرطة أبوظبي يشهد تخريج 54 اختصاصياً لدورة “الضبطية القضائية”

قائد عام شرطة أبوظبي يشهد تخريج 54 اختصاصياً لدورة “الضبطية القضائية”







شهد، اليوم، معالي اللواء ركن طيار فارس خلف المزروعي قائد عام شرطة أبوظبي تخريج 54 اختصاصياً واختصاصية من إدارة مراكز الدعم الاجتماعي بدورة “الضبطية القضائية في مجال حماية الطفل”. وجرى ذلك بالتعاون مع دائرة القضاء وهيئة أبوظبي للطفولة المبكرة. وهنأ معاليه الخريجين، لافتاً إلى أهمية تعزيز العمل الشرطي المؤسسي وتوظيف المهارات والمعارف التي اكتسبوها للارتقاء بالعمل ضمن استراتيجية حكومة أبوظبي…

شهد، اليوم، معالي اللواء ركن طيار فارس خلف المزروعي قائد عام شرطة أبوظبي تخريج 54 اختصاصياً واختصاصية من إدارة مراكز الدعم الاجتماعي بدورة “الضبطية القضائية في مجال حماية الطفل”.

وجرى ذلك بالتعاون مع دائرة القضاء وهيئة أبوظبي للطفولة المبكرة.

وهنأ معاليه الخريجين، لافتاً إلى أهمية تعزيز العمل الشرطي المؤسسي وتوظيف المهارات والمعارف التي اكتسبوها للارتقاء بالعمل ضمن استراتيجية حكومة أبوظبي في تعزيز الأمن المجتمعي.

وأكد اهتمام شرطة أبوظبي بتمكين المنتسبين بكافة العلوم والمعارف اللازمة لتطوير مهاراتهم و تزويدهم بالمفاهيم والاشتراطات القانونية.

ولفت إلى أن حرص شرطة أبوظبي على حماية الأطفال يأتي تجسيداً لاهتمام حكومة الدولة بوضع أفضل التشريعات والقوانين التي تكفل توفير البيئة الآمنة المستقرة للأبناء.

وأكد العميد سعيد حمد الكعبي، مدير إدارة مراكز الدعم الاجتماعي، أن تخريج هذه الدفعة يأتي ضمن جهود شرطة أبوظبي واهتمامها المستمر بتعزيز قدرات كوادرها الوطنية وتسليحهم بالعلوم.

وأشار إلى أهمية عمل الضابط القضائي في تقنين الإجراءات الخاصة بالتدخل لحماية الأطفال المعرضين للإساءة بغض النظر عن نوعها وحجمها.

وأضاف أنه على الاختصاصين والاختصاصيات والموظفين في مراكز الدعم الاجتماعي مسؤولية تنفيذ وتقنين المبادرات لتحقيق العدالة ويوفر السلامة والأمن والحماية لجميع الأطفال.

وتضمن برنامج الدورة على التعريف بقانون حماية الطفل “وديمة” وأهم البنود القانونية في التي تسهم في تحقيق العدالة وتوفير البيئة الآمنة للطفل.

كما تعرفوا على إجراءات رسم القوانين والتشريعات المعمول بها في دائرة القضاء ومواضيع متخصصة في طرق المعاينة والتفتيش من قبل مأموري الضبط القضائي.

إلى جانب صقل مهاراتهم وتمكينهم في كيفية القيام بالتقييم الأولي والنهائي لحالات الأطفال وأنواع الاساءات والمخاطر التي قد يتعرضون لها، ونشاطات الضبط القضائي، وأحكام الضبطية القضائية وصلاحيات مأموري الضبط القضائي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً