لجنة أمريكية ترجح ارتكاب الصين إبادة جماعية ضد الويغور

لجنة أمريكية ترجح ارتكاب الصين إبادة جماعية ضد الويغور







قالت لجنة مشتركة من الحزبين الديمقراطي والجمهوري في الكونغرس الأمريكي في تقرير صدر الخميس، إن من المحتمل أن تكون الصين ارتكبت “إبادة جماعية” في أسلوب تعاملها مع الويغور والأقليات المسلمة الأخرى في إقليم شينغيانغ الغربي. وقالت اللجنة التنفيذية بالكونغرس المختصة بالشأن الصيني، إن أدلة جديدة ظهرت العام الماضي على وقوع “جرائم ضد الإنسانية، وربما إبادة جماعية …




الكونغرس الأمريكي (أرشيف)


قالت لجنة مشتركة من الحزبين الديمقراطي والجمهوري في الكونغرس الأمريكي في تقرير صدر الخميس، إن من المحتمل أن تكون الصين ارتكبت “إبادة جماعية” في أسلوب تعاملها مع الويغور والأقليات المسلمة الأخرى في إقليم شينغيانغ الغربي.

وقالت اللجنة التنفيذية بالكونغرس المختصة بالشأن الصيني، إن أدلة جديدة ظهرت العام الماضي على وقوع “جرائم ضد الإنسانية، وربما إبادة جماعية جارية”. كما اتهمت اللجنة بكين بمضايقة الويغور في الولايات المتحدة.

وتعرضت الصين لانتقادات على نطاق واسع لقيامها بإنشاء مجمعات في الإقليم تصفها الصين بأنها “مراكز تدريب مهني” للقضاء على التطرف وتعليم الناس مهارات جديدة، فيما يقول آخرون إنها معسكرات اعتقال.

وتقول الأمم المتحدة إن ما لا يقل عن مليون من الويغور وغيرهم من المسلمين محتجزون في شينجيانغ.

ودعا التقرير إلى “تأكيد رسمي أمريكي بشأن ما إذا كانت جرائم شنيعة تُرتكب” في شينغيانغ، على أن يكون مثل هذا التوصيف جاهزا في غضون 90 يوماً من تشريع أمريكي صدر في 27 ديسمبر (كانون الأول).

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً