قوات موالية لروسيا تدخل مدينة طفس السورية للفصل بين عشيرتين

قوات موالية لروسيا تدخل مدينة طفس السورية للفصل بين عشيرتين







انتشرت قوات موالية لروسيا في مدينة طفس بريف محافظة درعا جنوب سوريا اليوم الخميس، للفصل بين أفراد عشيرتين متنازعتين في المدينة. وقال سكان محليون في مدينة طفس إن “قوات فصل تابعة للفيلق الخامس المدعوم من قبل روسيا وصلت من منطقة بصرى الشام في ريف درعا الشرقي للتدخل، ووقف القتال بين عشيرتي الزعبي وكيوان الذي اندلع يوم …




قوات روسية في سوريا (أرشيف / أ ب)


انتشرت قوات موالية لروسيا في مدينة طفس بريف محافظة درعا جنوب سوريا اليوم الخميس، للفصل بين أفراد عشيرتين متنازعتين في المدينة.

وقال سكان محليون في مدينة طفس إن “قوات فصل تابعة للفيلق الخامس المدعوم من قبل روسيا وصلت من منطقة بصرى الشام في ريف درعا الشرقي للتدخل، ووقف القتال بين عشيرتي الزعبي وكيوان الذي اندلع يوم أمس الأربعاء”.

وأكد السكان لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن المدينة ” تشهد حالة من التوتر والقلق وسط إغلاق جميع الأسواق والمدارس والدوائر الحكومية وغيرها، وأن شيوخ عشائر ووجهاء من مناطق حوران وقادة في الجيش السوري الحر واللجان المركزية للحراك في درعا، وصلوا إلى منزل القيادي السابق في الجيش السوري الحر خلدون الزعبي لتهدئة الوضع وحل الإشكال الذي وقع بين عشيرتي الزعبي وكيوان”.

وقال مصدر طبي في مدينة طفس لـ (د.ب.أ) إن “سيدة توفيت اليوم متأثرة بجراحها إثر إصابتها بطلق ناري يوم أمس خلال الاشتباكات التي جرت في المدينة”.

وتعتبر مدينة طفس ومناطق أخرى في ريف درعا الشمالي الغربي خارج سيطرة الحكومة السورية مع انتشار نقاط عسكرية للجيش السوري في مناطق الريف الغربي، والتي تستهدف بشكل متكرر وسقط عشرات القتلى والجرحى من عناصر القوات الحكومية في تلك المناطق التي دخلت في تسوية مع القوات الحكومية منذ حوالي عامين .

وشهدت مدينة طفس يوم أمس مواجهات سقط خلالها 3 قتلى وأصيب أكثر من 10 آخرين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً