أبوظبي تنير أبرز معالمها باللون الأخضر احتفاءً بأسبوع الاستدامة

أبوظبي تنير أبرز معالمها باللون الأخضر احتفاءً بأسبوع الاستدامة







أضاءت أبوظبي عدداً من أبرز معالمها السياحية والأيقونية باللون الأخضر وشعار أسبوع أبوظبي للاستدامة تزامناً مع استضافتها لفعاليات الأسبوع، المنصة العالمية المعنية بتسريع وتيرة التنمية المستدامة، والذي تستضيفه شركة أبوظبي لطاقة المستقبل «مصدر»، وتنطلق فعالياته من 18 -21 يناير بشكل افتراضي باستخدام تقنيات ومنصات التواصل المرئي.

أضاءت أبوظبي عدداً من أبرز معالمها السياحية والأيقونية باللون الأخضر وشعار أسبوع أبوظبي للاستدامة تزامناً مع استضافتها لفعاليات الأسبوع، المنصة العالمية المعنية بتسريع وتيرة التنمية المستدامة، والذي تستضيفه شركة أبوظبي لطاقة المستقبل «مصدر»، وتنطلق فعالياته من 18 -21 يناير بشكل افتراضي باستخدام تقنيات ومنصات التواصل المرئي.

واكتسى عدد من المعالم الرئيسية في الإمارة باللون بالأخضر وشعار الأسبوع، وهي برج الرياح ومبنى شركة سيمنز في مدينة مصدر، ومقر شركة أبوظبي الوطنية للبترول «أدنوك»، ومقر سوق أبوظبي العالمي في جزيرة المارية، ومبنى جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا، بالإضافة إلى أبرز المعالم السياحية في جزيرة ياس ومبنى بلدية العين.

ويسهم الأسبوع من خلال مبادراته وفعالياته المختلفة في دفع عملية تبادل المعارف، وتطبيق الاستراتيجيات، وتطوير حلول واقعية لمواجهة تحديات الاستدامة والتغير المناخي. وباعتباره الحدث العالمي الرئيسي الأول في 2021 العام الذي تحتفل فيه الإمارات بمرور 50 عاماً على تأسيسها، سيسهم الأسبوع بدور رائد في تعزيز التعاون بين القطاع الحكومي وقطاع الأعمال والأطراف المعنية في المجتمع من أجل تحقيق أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً