نافالني يواجه تهديداً بالسجن

نافالني يواجه تهديداً بالسجن







طلبت إدارة السجون الروسية من إحدى المحاكم استبدال عقوبة السجن مع وقف التنفيذ الصادرة بحق زعيم المعارضة أليكسي نافالني بعقوبة السجن، الأمر الذي من شأنه تهديده بالاعتقال إذا عاد من ألمانيا. واتهم نافالني الذي نجا من هجوم بغاز الأعصاب وألقى هو وحكومات غربية على الكرملين المسؤولية عنه والرئيس فلاديمير بوتين بتدبير هذه الخطوة.ونقلت وكالة “بلومبرغ”…




زعيم المعارضة أليكسي نافالني (أرشيف)


طلبت إدارة السجون الروسية من إحدى المحاكم استبدال عقوبة السجن مع وقف التنفيذ الصادرة بحق زعيم المعارضة أليكسي نافالني بعقوبة السجن، الأمر الذي من شأنه تهديده بالاعتقال إذا عاد من ألمانيا.

واتهم نافالني الذي نجا من هجوم بغاز الأعصاب وألقى هو وحكومات غربية على الكرملين المسؤولية عنه والرئيس فلاديمير بوتين بتدبير هذه الخطوة.

ونقلت وكالة “بلومبرغ” للأنباء عن نافالني قوله على موقع تويتر، الثلاثاء، إن الرئيس الروسي كان “غاضباً للغاية لأنني نجوت من التسمم لدرجة أنه أمر سلطة العقوبات بالمطالبة بسجني”.

ويتعلق الطلب الذي قدمته إدارة السجون الاتحادية إلى محكمة سيمونوفسكي في موسكو، وفي وثائق نشرت الإثنين، يتعلق بحكم بالسجن لمدة 3 سنوات ونصف مع وقف التنفيذ بتهمة الاحتيال بحق نافالني في 2014.

وحذرت إدارة السجون في أواخر ديسمبر (كانون أول) الماضي السياسي المعارض من أنه يواجه السجن إذا لم يطيع استدعاء للمثول شخصياً أمام الإدارة.

وانتهت القيود المفروضة على عقوبة السجن مع وقف التنفيذ في 30 ديسمبر(كانون أول).

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً