«الإمارات اليوم».. الأولى في عدد القراء محلياً لعام 2020

«الإمارات اليوم».. الأولى في عدد القراء محلياً لعام 2020







تصدّر الموقع الإلكتروني لـ«الإمارات اليوم»، للعام الـ11 على التوالي، قائمة الصحف والمواقع الإخبارية العربية الأكثر قراءة محلياً، متقدماً على المواقع الإلكترونية التابعة للصحف في جميع المؤشرات، سواء من حيث عدد المتابعين المحليين، أو أعداد القراء، أو عدد قراءات المحتوى المنشور عبر المنصات الرقمية كافة.

ff-og-image-inserted

تصدّرت المواقع الإخبارية العربية بالدولة في جميع المؤشرات

تصدّر الموقع الإلكتروني لـ«الإمارات اليوم»، للعام الـ11 على التوالي، قائمة الصحف والمواقع الإخبارية العربية الأكثر قراءة محلياً، متقدماً على المواقع الإلكترونية التابعة للصحف في جميع المؤشرات، سواء من حيث عدد المتابعين المحليين، أو أعداد القراء، أو عدد قراءات المحتوى المنشور عبر المنصات الرقمية كافة.

وأظهر تقرير لشركة «نراتيف»، الرائدة في مجال قياس توجهات الجمهور بالشرق الأوسط، تصدّر الموقع الإلكتروني لـ«الإمارات اليوم» مواقع الصحف الإماراتية لعام 2020، وحصوله على المركز الأول محلياً، بعدد قرّاء منتظمين بلغ 13 مليوناً و294 ألفاً، ما يؤكد أن الصحيفة باتت مصدراً ثابتاً للأخبار والتقارير والمحتوى الرقمي لملايين القراء في الدولة.

وأكد التقرير السنوي لـ«نراتيف» أن موقع «الإمارات اليوم» شهد زيادات كبيرة في نسب الزيارات أيضاً، إذ بلغ عددها 72 مليون زيارة محلياً، في حين وصل عدد القراءات إلى 137 مليوناً.

وخلال الـ11 عاماً الماضية، حلّت «الإمارات اليوم» في صدارة المواقع الإخبارية الأكثر قراءة محلياً، وفقاً لتقارير الشركات ذات الصلة، ومن بينها شركة «أليكسا» المتخصصة عالمياً في معلومات الإنترنت، وتقارير «غوغل أناليتيكس» لتقييم حركة الزوّار، إضافة إلى قوائم مجلة «فوربس»، وشركة «effective measure» المتخصصة في توفير حلول قياس شعبية المواقع الإلكترونية على الإنترنت.

أما خليجياً فقد سجلت «الإمارات اليوم» لعام 2020 نحو 87 مليون زيارة، بعدد قراء بلغ 20 مليوناً و845 ألفاً، فيما تجاوز عدد القراءات 159 مليوناً.

وعالمياً، ذكر تقرير «نراتيف» أن «الإمارات اليوم» حصدت في 2020 عدد قراء تجاوز 36 مليوناً، فيما بلغ عدد الزيارات 133 مليون زيارة، ووصل عدد القراءات إلى 207 ملايين.

ووثّق تقرير «نراتيف» أخيراً زيادة عدد قراء «الإمارات اليوم»، بنسبة 112% مقارنة بعام 2019، وزيادة في عدد الزيارات بلغت 137%، في حين وصلت نسبة الزيادة في أعداد القراءات إلى 120%.

وتظهر زاويتا «الأكثر قراءة» و«الأكثر مشاركة» في موقع «الإمارات اليوم»، أن المحتوى المحلي الذي ينتجه محررو «الإمارات اليوم»، إضافة إلى البيانات الصحافية المحلية، من الأكثر مشاركة وتداولاً بين القراء، ما يكرّس «الإمارات اليوم» منصة أولى مفضلة لدى شريحة واسعة من القراء المهتمين بالشأن المحلي.

إلى ذلك، أظهرت أرقام المتابعين على منصات التواصل الاجتماعي، أن عدد المتابعين في المنصات الثلاث الرئيسة بلغ نحو أربعة ملايين متابع، بينهم 1.13 مليون على «فيس بوك»، و2.3 مليون على «تويتر» و518 ألفاً على «إنستغرام».

وبدا لافتاً حجم تفاعل الجمهور مع محتوى «الإمارات اليوم»، أو ما يعرف بمؤشر «engagement»، إذ تفاعل مع محتوى «فيس بوك» ستة ملايين و726 ألفاً من القراء، فيما تفاعل مع محتوى «تويتر» 863 ألفاً، أما «إنستغرام» فقد تفاعل مع محتوى المنصة مليونان و872 متابعاً.

كما أظهرت أرقام القراءة لعام 2020 أن المعدل الزمني للقراءة للمادة بلغ دقيقتين و39 ثانية، وهو من أعلى أزمنة معدلات القراء المسجلة في المنطقة.

وأكد رئيس تحرير «الإمارات اليوم»، سامي الريامي، أن الأرقام المتحققة في أعداد القراء المحليين، العام الماضي، وتصدُّر الصحيفة المواقع المحلية خلال معظم سنوات العقد الماضي، يثبتان صحة النهج الذي تسير عليه الصحيفة منذ صدرت في 2005، القائم على الدقة والصدقية والتوازن، مع تركيز واضح على المحتوى الذي يعكس اهتمامات القراء ويتجاوب مع قضاياهم بشكل مهني، وضمن معايير صارمة لا تهاون فيها.

ونوه بالدعم الرسمي الذي تتلقاه الصحيفة في مسيرتها المستلهمة من روح دبي، القائمة على الابتكار والريادة والاستثمار في التكنولوجيا لبلوغ أهدافها المستقبلية.

ولفت الريامي إلى أن «الإمارات اليوم» اضطلعت بدور مهم خلال جائحة «كورونا»، وعكست توجهات الدولة للتعاطي مع هذا الملف بطريقة تضمن النجاح في تخطي الأزمة التي عصفت بالعالم كله، وذلك عبر محتوى واسع ومتنوع، ركّز في بداية الجائحة على التوعية بأهمية الالتزام بالإجراءات الاحترازية للوقاية من الفيروس، قبل أن ينتقل إلى مرحلة التعافي، والتوعية بأهمية المطاعيم كجواز سفر رئيس لعبور الأزمة، نحو آفاق عودة النمو والنشاط إلى سابق عهدهما.

وتعهد الريامي بمواصلة الطريق لتحقيق المزيد من رضا القراء والمتابعين، لافتاً إلى أن الصحيفة استعدت لمواكبة عام 2021 بما يليق بأحداثه المتوقعة، وعلى رأسها الحدث الدولي الكبير «إكسبو 2020»، فضلاً عن المبادرات المتوقعة في سياق عام «الاستعداد للخمسين»، إلى جانب مواكبة مرحلة التعافي من فيروس «كورونا».

لمشاهدة الموضوع بشكل كامل، يرجى الضغط على هذا الرابط.


سامي الريامي:

«(الإمارات اليوم) اضطلعت بدور مهم خلال جائحة (كورونا)، وعكست توجهات الدولة للتعاطي مع هذا الملف بطريقة تضمن النجاح في تخطي الأزمة».

72

مليون زيارة من الدولة، و13 مليوناً و294 ألف قارئ منتظم.

4

ملايين متابع على منصات التواصل الاجتماعي، ومعدل زمن القراءة للمادة الواحدة من الأعلى في المنطقة.

36

مليوناً عدد قراء «الإمارات اليوم» عالمياً، و133 مليوناً عدد الزيارات.

القراءات العالمية لـ «الإمارات اليوم» تتجاوز 207 ملايين

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً