علماء “نيويورك أبوظبي” ينجزون دراسة حول الاختلافات الجينية بين الطحالب البحرية

علماء “نيويورك أبوظبي” ينجزون دراسة حول الاختلافات الجينية بين الطحالب البحرية







أنجز الأستاذ المساعد في علم الأحياء بجامعة نيويورك – أبوظبي الدكتور كوروش صالحي أشتياني، بالتعاون مع كبير الباحثين في الجامعة ديفيد نيلسون، دراسة بحثية حول الاختلافات الجينية بين الطحالب البحرية. وأظهرت الدراسة نجاحهم في تكوين وتحديد تسلسل 107 جينومات لطحالب دقيقة من 11 شعبة مختلفة الأصل ومتنوعة المواقع والمناخات، لاكتساب رؤى حول الاختلافات الجينية في الطحالب الدقيقة الموجودة في المياه المالحة …




alt


أنجز الأستاذ المساعد في علم الأحياء بجامعة نيويورك – أبوظبي الدكتور كوروش صالحي أشتياني، بالتعاون مع كبير الباحثين في الجامعة ديفيد نيلسون، دراسة بحثية حول الاختلافات الجينية بين الطحالب البحرية.

وأظهرت الدراسة نجاحهم في تكوين وتحديد تسلسل 107 جينومات لطحالب دقيقة من 11 شعبة مختلفة الأصل ومتنوعة المواقع والمناخات، لاكتساب رؤى حول الاختلافات الجينية في الطحالب الدقيقة الموجودة في المياه المالحة والمياه العذبة.
وتم نشر الورقة البحثية التي تحمل عنوان “تسلسل الجينوم على نطاق واسع يكشف عن تأثير الفيروسات في تطور الطحالب الدقيقة” في مجلة “سيل هوست أند مايكروب” Cell Host & Microbe العالمية، والتي عرض فيها الباحثون التسلسل الكامل لـ 107 جينومات مختلفة من الطحالب الدقيقة.
وتستعرض الورقة البحثية الاختلافات بين الطحالب البحرية وطحالب المياه العذبة، والتي تعكس كيفية تعامل الكائنات الحية مع المياه المالحة، وقد تساعد هذه النتائج في توجيه جهود الهندسة الحيوية المستقبلية لتطوير سلالات نباتية تتكيف مع النمو في المياه المالحة، وهو أمر أساسي لتحقيق الأمن الغذائي محلياً وإقليمياً.
وقال الدكتور كوروش صالحي أشتياني إنه يمكن لهذه المعلومات الجينومية الجديدة أن تساهم في قيادة تطوير الزراعة الملحية الحيوية في المناطق التي تكون فيها المياه عالية الملوحة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً