جلسة افتراضية عن مشاهدات الرحالة لمدينة خورفكان

جلسة افتراضية عن مشاهدات الرحالة لمدينة خورفكان







الشارقة في 11 يناير / وام / نظم مكتب معهد الشارقة للتراث في مدينة خورفكان جلسة افتراضية بعنوان ” أدب الرحلات .. كتابات ومشاهدات الرحالة عن مدينة خورفكان ” ألقاها الدكتور مني بو نعامة مدير إدارة النشر في معهد الشارقة للتراث مدير تحرير مجلة مراود التي تصدر عن المعهد. وتم خلال الجلسة التعرف على الرحلات التي قام بها الرحالة على …

الشارقة في 11 يناير / وام / نظم مكتب معهد الشارقة للتراث في مدينة
خورفكان جلسة افتراضية بعنوان ” أدب الرحلات .. كتابات ومشاهدات الرحالة
عن مدينة خورفكان ” ألقاها الدكتور مني بو نعامة مدير إدارة النشر في
معهد الشارقة للتراث مدير تحرير مجلة مراود التي تصدر عن المعهد.

وتم خلال الجلسة التعرف على الرحلات التي قام بها الرحالة على مضي
الأزمان، واستعراض تاريخ مدينة خورفكان في الرحلات .

وقال الدكتور مني بونعامة إن كتب الرحلة تعد من أمتع المؤلفات
وأكثرها رواجاً على اختلاف ما تزخر به من قيمة أدبية وثقافية وما تحتويه
من موضوعات ومعلومات عن المكان والإنسان وهي طريقة قديمة درج عليها
العديد من الرحالة العرب الذين ارتادوا الآفاق وخاضوا المجاهل وجابوا
الصحاري والقفار وتعرفوا على ثقافتها وطريقة عيش أهلها.

وأشار إلى أن مدينة خورفكان تعد منطقة استيطان بشري منذ عصور قديمة
تعود إلى الألف السابع قبل الميلاد وشكَّل موقعها الاستراتيجي عبر
التاريخ عامل جذب واستقطاب للتبادل الاقتصادي بوصفها مركزاً تجارياً
حيوياً.

ولفت إلى أن المعلومات التي دوّنها الرحّالة والجغرافيون العرب
والأجانب الذين زاروا المنطقة في فترات زمنية مختلفة أو كتبوا عنها تعكس
الأهمية التاريخية والجغرافية والاقتصادية لخورفكان وظلّت أهمية مدينة
خورفكان في اطراد مستمر مع مرور الزمن وقد ظهرت مدينة خورفكان على
العديد من الخرائط الجغرافية التي يعود تاريخها إلى القرن السابع عشر
الميلادي وما بعده ومنها خريطة الهولندي ياد هوخن فان لينشوتن “ت 1611م
” وغيره.

من جانبه قال صقر محمد مدير إدارة الاتصال المؤسسي في معهد الشارقة
للتراث : ” جاءت جلسة ” أدب الرحلات ” الافتراضية لتقدم لنا فكرة وافية
عن أدب الرحلات عبر الأزمان وأهميتها ومكانتها وقيمتها المعرفية
والمعلوماتية ” .

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً