اكتشاف مبنى حمامات يعود للعصر الفيكتوري أسفل مرآب سيارات ببريطانيا

اكتشاف مبنى حمامات يعود للعصر الفيكتوري أسفل مرآب سيارات ببريطانيا







تم اكتشاف بقايا مبنى حمامات يعود للعصر الفيكتوري أسفل مرآب سيارات في مدينة مانشستر البريطانية بشمال غرب البلاد. وهذه الحمامات ، التي جرى افتتاحها في عام 1857، أنشئت من أجل استخدام عمال صناعة النسيج في ماتشستر والأهالي في المنطقة لكي يتوفر لهم مكان يغسلون ملابسهم ويستحمون فيه.وفي الداخل كان يوجد أحواض سباحة للذكور والإناث وغرف غسيل …




alt


تم اكتشاف بقايا مبنى حمامات يعود للعصر الفيكتوري أسفل مرآب سيارات في مدينة مانشستر البريطانية بشمال غرب البلاد.

وهذه الحمامات ، التي جرى افتتاحها في عام 1857، أنشئت من أجل استخدام عمال صناعة النسيج في ماتشستر والأهالي في المنطقة لكي يتوفر لهم مكان يغسلون ملابسهم ويستحمون فيه.

وفي الداخل كان يوجد أحواض سباحة للذكور والإناث وغرف غسيل للعائلات ومغاسل.

لكن المبنى تعرض للهدم بعد قيام سلاح الجو الألماني بقصف المدينة إبان الحرب العالمية الثانية.

وعثر فريق من خبراء الآثار بجامعة سالفورد على حوضين كبيرين للسباحة وكذلك أجزاء مراجل ومداخن ومضخات كانت تستخدم في التسخين وتدوير المياه حول أحواض السباحة والمغاسل.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً