ميركل تعتبر إغلاق حساب ترامب على تويتر مسألة إشكالية

ميركل تعتبر إغلاق حساب ترامب على تويتر مسألة إشكالية







انتقدت الحكومة الألمانية إغلاق شركة تويتر لحساب الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب على الموقع الشهير. وصرح شتيفن زايبرت المتحدث باسم الحكومة الألمانية اليوم الاثنين بأن الشركات المشغلة لمواقع التواصل الاجتماعي تضطلع بالمسؤولية حيال عدم تسمم محتويات التواصل السياسي بعبارات الكراهية والتحريض على العنف.وأضاف أنه لا يمكن تقييد حرية الرأي كحق أساسي له أهمية بالغة …




alt


انتقدت الحكومة الألمانية إغلاق شركة تويتر لحساب الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب على الموقع الشهير.

وصرح شتيفن زايبرت المتحدث باسم الحكومة الألمانية اليوم الاثنين بأن الشركات المشغلة لمواقع التواصل الاجتماعي تضطلع بالمسؤولية حيال عدم تسمم محتويات التواصل السياسي بعبارات الكراهية والتحريض على العنف.

وأضاف أنه لا يمكن تقييد حرية الرأي كحق أساسي له أهمية بالغة إلا من خلال المُشَرِّع وليس حسب معيار الشركات، مشيرا إلى أن المستشارة انجيلا ميركل تعتبر لهذا السبب إغلاق حساب ترامب بشكل دائم، مسألة إشكالية.

وعن الوضع في ألمانيا، قال زايبرت:” من الصواب أن تتيح الدولة للمُشَرِّع إطارا لهذا” لافتا إلى أن من الأمور الإشكالية بصورة أساسية وجود تصريحات في شبكات التواصل الاجتماعي مزيفة ومشجعة على العنف.

كان تويتر أغلق حساب ترامب بشكل دائم ليحرمه بذلك من أهم منصات التواصل بالنسبة له وبرر تويتر هذه الخطوة بوجود ” خطر لمزيد من التحريض على العنف”.

وفي المقابل، اتهم ترامب تويتر في بيان تم توزيعه على صحفيين في البيت الأبيض بالتآمر مع الديمقراطيين والعمل على إسكاته وإسكات مناصريه.

من جانبها، انتقدت بياتريكس فون شتورش نائبة زعيم حزب البديل من أجل ألمانيا، قرار تويتر وقالت إن ” شركات الإنترنت العملاقة مثل جوجل وفيسبوك وتويتر وأمازون يسيئون استغلال مواقعهم المهيمنة على السوق من أجل إلغاء حرية الرأي”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً