حظر تجول أكثر صرامة في فرنسا مع استمرار الدراسة في المدارس

حظر تجول أكثر صرامة في فرنسا مع استمرار الدراسة في المدارس







بدأ ثماني أقاليم فرنسية الأحد حظر تجول أكثر صرامة وتنضم إلى 15 إقليماً فرض هذا الحظر، لكن ستستمر الدراسة في المراكز التعليمية في جميع انحاء البلاد. وعاد التلاميذ الفرنسيون إلى الفصول الاثنين الماضي مع الحفاظ على البروتوكول الصحي في ظل تصاعد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد، لكنها بعيده عن المعدلات المرتفعة في دول مثل بريطانيا وألمانيا وسويسرا.وعاد أكثر من …




alt


بدأ ثماني أقاليم فرنسية الأحد حظر تجول أكثر صرامة وتنضم إلى 15 إقليماً فرض هذا الحظر، لكن ستستمر الدراسة في المراكز التعليمية في جميع انحاء البلاد.

وعاد التلاميذ الفرنسيون إلى الفصول الاثنين الماضي مع الحفاظ على البروتوكول الصحي في ظل تصاعد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد، لكنها بعيده عن المعدلات المرتفعة في دول مثل بريطانيا وألمانيا وسويسرا.

وعاد أكثر من مليوني تلميذ إلى المدارس بعد أسبوعين من عطلة أعياد الميلاد.

ويطبق البروتوكول الصحي المشدد منذ فرض الحجر الصحي الثاني الذي بدأ في أواخر أكتوبر (تشرين الأول) الماضي وينص على ضرورة ارتداء الأطفال الذين يتجاوزن سبع سنوات الأقنعة الطبية.

وسجلت فرنسا السبت 20 ألف و177 حالة اصابة جديدة يومية بفيروس كورونا، والتي شهدت ارتفاعاً تدريجياً في الإصابات في الأسابيع الأخيرة.

وأعلنت الحكومة الخميس الماضي عدم فتح الحانات والمطاعم حتى منتصف فبراير(شباط) المقبل واستمرار إغلاق المراكز الثقافية مثل المسارح ودور السينما والمتاحف حتى أواخر الشهر الجاري.

وسجلت فرنسا حتى الآن 2.767 مليون اصابة بفيروس كورونا المستجد و67 ألف و599 حالة، وفقاً لأحدث البيانات السبت.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً