مدير “الخليج الطبية”: الإمارات تخطو سريعاً نحو التعافي واللقاح آمن وفعال

مدير “الخليج الطبية”: الإمارات تخطو سريعاً نحو التعافي واللقاح آمن وفعال







أكد مدير جامعة الخليج الطبية البروفيسور الدكتور حسام حمدي، أن دولة الإمارات تخطو بخطى واثقة وسريعة نحو عودة الحياة إلى مسارها الطبيعي في ظل توزيع اللقاح مجاناً على المواطنين والمقيمين، وتجاوز عدد الحاصلين عليه حاجز المليون شخص. وأشار حمدي في تصريح ، إلى أن الإمارات وبفضل توجيهات قيادتها الرشيدة وحرصها الشديد على صحة المواطنين والمقيمين على أرضها، …




alt


أكد مدير جامعة الخليج الطبية البروفيسور الدكتور حسام حمدي، أن دولة الإمارات تخطو بخطى واثقة وسريعة نحو عودة الحياة إلى مسارها الطبيعي في ظل توزيع اللقاح مجاناً على المواطنين والمقيمين، وتجاوز عدد الحاصلين عليه حاجز المليون شخص.

وأشار حمدي في تصريح ، إلى أن الإمارات وبفضل توجيهات قيادتها الرشيدة وحرصها الشديد على صحة المواطنين والمقيمين على أرضها، كانت سباقة في توفير اللقاح بأنواعه، وهو ما يؤكد المضي قدماً لتكون الإمارات من أوائل الدول في التعافي، مثنياً في الوقت ذاته على حرص كافة المسؤولين على أخذ التطعيم ونشر صورهم في وسائل الإعلام لما لذلك من تشجيع لكافة أفراد المجتمع للحصول عليه وخاصة فئات كبار السن وأصحاب الهمم وغيرهم.

لقاح كورونا آمن
وشدد على أن لقاح فيروس كورونا آمن وفعال من خلال ما أثبتته الدراسات المتخصصة والمعمقة، والتجارب التي تم إجراؤها عليه، إلى جانب النتائج الإيجابية الناجمة عن حصول ما يقارب المليون شخص له في الدولة.

وأضاف البروفيسور حمدي، أن “اللقاح يقدم الحماية للحاصلين عليه، ويساهم في تعريف جهاز المناعة على نوع الفيروس لإعداد أجسام مضادة، وبالتالي توفير وقاية متقدمة في حال إصابة الشخص، لكن الحصول على اللقاح لا يعني عدم الالتزام بالإجراءات الاحترازية المتبعة في الدولة”.

وحث البروفيسور حمدي، الفئات التي منحتها الدولة أولوية الحصول على اللقاح من فئة كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة وأصحاب الهمم لمن هم فوق الـ 18 عاماً، إلى التوجه للحصول على اللقاح لأهميته في وقايتهم من المضاعفات في حالة إصابتهم بالفيروس، مؤكداً أن حصول المجتمع كاملاً على اللقاحات سيساهم في عودته إلى الحياة الطبيعية.

تطعيم الطلبة والمدرسين
ونوه مدير جامعة الخليج الطبية إلى أنه يجري حالياً تطعيم الطلبة وأعضاء الهيئة التدريسية في الجامعة، نظراً لتواجدهم ضمن العاملين في خط الدفاع الأول، معبراً عن أمله في أن ينتهي تطعيم كافة المتواجدين في الجامعة خلال شهرين أو ثلاثة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً