أمريكا والحلفاء” قلقون من الاعتقالات في هونغ كونغ

أمريكا والحلفاء” قلقون من الاعتقالات في هونغ كونغ







أعرب وزير الخارجية الأمريكي ووزراء خارجية بريطانيا وكندا وأستراليا عن “قلقهم الشديد” بشأن اعتقال 55 سياسياً وناشطاً في هونغ كونغ، حسبما أعلنت الحكومات في بيان مشترك. ونقلت وكالة “بلومبرج” للأنباء عن البيان أن قانون الأمن القومي في هونغ كونغ، والذي تمت بموجبه الاعتقالات، يعد خرقا للإعلان الصيني البريطاني المشترك بشأن المستعمرة البريطانية السابقة هونج كونج ويقوض …




(أرشيف)


أعرب وزير الخارجية الأمريكي ووزراء خارجية بريطانيا وكندا وأستراليا عن “قلقهم الشديد” بشأن اعتقال 55 سياسياً وناشطاً في هونغ كونغ، حسبما أعلنت الحكومات في بيان مشترك.

ونقلت وكالة “بلومبرج” للأنباء عن البيان أن قانون الأمن القومي في هونغ كونغ، والذي تمت بموجبه الاعتقالات، يعد خرقا للإعلان الصيني البريطاني المشترك بشأن المستعمرة البريطانية السابقة هونج كونج ويقوض إطار عمل “دولة واحدة ونظامان”.

ولم يتم توجيه اتهامات إلى الأشخاص الذين تم اعتقالهم الأسبوع الماضي حتى الآن، وتم الإفراج عن معظمهم حتى وقت متأخر من يوم الجمعة، مع مصادرة جوازات ووثائق سفرهم.

وكان قد تم احتجازهم للاشتباه بقيامهم “بأنشطة هدامة ” لدورهم في المساعدة في تنظيم انتخابات تمهيدية ديمقراطية خلال الصيف شارك فيها أكثر من 600 ألف ناخب.

وفي رد عبر البريد الإلكتروني اليوم الأحد، رفضت حكومة هونغ كونغ الانتقادات ودافعت عن القانون الجديد وقالت إنه “لا يوجد أحد فوق القانون”.

وقالت حكومة المدينة إن “مسؤولية حماية الأمن القومي هي مهمتها”، واتهمت الدول الأربع بـ”التشهير” بقانون الأمن القومي.

ووفقاً للبيان السابق للحكومات الأربع، فإن القانون الجديد “قيد حقوق وحريات سكان هونغ كونغ. ومن الواضح أن قانون الأمن القومي يستخدم للقضاء على الآراء السياسية المعارضة”.

وقال المسؤولون في البيان: “ندعو السلطات المركزية في هونغ كونغ والصين إلى احترام الحقوق والحريات المكفولة قانونا لسكان هونغ كونغ دون خوف من الاعتقال والاحتجاز”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً