باكستان: السجن 15 عاماً للعقل المدبر لهجمات مومباي في 2008

باكستان: السجن 15 عاماً للعقل المدبر لهجمات مومباي في 2008







كشف مسؤولون في باكستان إدانة زكيّ الرحمن لاكفي، الذي يعتقد أنه العقل المدبر للهجمات القاتلة في مدينة مومباي الهندية عام 2008، بتهمة تمويل الإرهاب. وأضاف المسؤولون أن إحدى محاكم مكافحة الإرهاب في مدينة لاهور، شرق باكستان، عاقبت لاكفي بالسجن 15 عاماً.وقال محمد ناصر، ضابط المحكمة، إن لاكفي أدين في 3 تهم تتعلق بجمع تبرعات لمستوصف طبي، واستخدام …




المتهم الباكستاني زكيّ الرحمن لاكفي (أرشيف)


كشف مسؤولون في باكستان إدانة زكيّ الرحمن لاكفي، الذي يعتقد أنه العقل المدبر للهجمات القاتلة في مدينة مومباي الهندية عام 2008، بتهمة تمويل الإرهاب.

وأضاف المسؤولون أن إحدى محاكم مكافحة الإرهاب في مدينة لاهور، شرق باكستان، عاقبت لاكفي بالسجن 15 عاماً.
وقال محمد ناصر، ضابط المحكمة، إن لاكفي أدين في 3 تهم تتعلق بجمع تبرعات لمستوصف طبي، واستخدام الأموال في تمويل الإرهاب.

وأصدر القاضي إيجاز أحمد 3 أحكام بالسجن 5 أعوام ضد لاكفي. وكما هو معتاد في باكستان، سيقضى لاكفي مدة العقوبة في نفس الوقت، ما يعني أنه سيقضي 5 أعوام فقط في السجن.

وقبض على لاكفي في الأسبوع الماضي، ويقال إنه القائد العملياتي لتنظيم العسكر الطيبة “لشكر طيبة”، الجماعة المتهمة بالهجمات على مومباي التي خلفت 160 قتيلاً.

كما صنفت الأمم المتحدة لاكفي، إرهابياًَ واعتقل بعد الهجمات لكن أطلق سراحه لقلة الأدلة.

وفي العام الماضي، عاقبت محكمة في لاهور مؤسس تنظيم لشكر طيبة، حافظ سعيد ، بالسجن 5 أعوام ونصف في قضيتي تمويل الإرهاب.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً