العالم يصارع «كورونا» على حلبة اللقاحات

العالم يصارع «كورونا» على حلبة اللقاحات







أعلنت هيئة الصحة البريطانية، أمس، إنه تم حقن ما يقرب من 20 ألف شخص بالجرعة الثانية من لقاح «كورونا»، الذي طورته شركتا فايزر وبيونتيك ، قبل تغيير الإرشادات، بحيث تكون الأولوية لإعطاء الجرعات الأولى، فيما تتوالى دول العالم في طلب اللقاحات.

أعلنت هيئة الصحة البريطانية، أمس، إنه تم حقن ما يقرب من 20 ألف شخص بالجرعة الثانية من لقاح «كورونا»، الذي طورته شركتا فايزر وبيونتيك ، قبل تغيير الإرشادات، بحيث تكون الأولوية لإعطاء الجرعات الأولى، فيما تتوالى دول العالم في طلب اللقاحات.

وأظهرت الإحصاءات في المملكة المتحدة، أنه تم إعطاء 19981 جرعة ثانية خلال الفترة بين 29 ديسمبر الماضي، والثالث من يناير الجاري، من إجمالي 1.1 مليون جرعة في بريطانيا. ويتم توزيع 1.3 مليون جرعة في جميع أنحاء المملكة المتحدة.

وفي اليوم التالي لبدء التطعيمات للمرة الثانية، قال مسؤولو الصحة إنهم سيعطون الأولوية لإعطاء الجرعات الأولى لأكبر عدد ممكن من الناس، لتوفير بعض الحماية على حساب الجرعات الثانية المعززة. ويأمل رئيس الوزراء، بوريس جونسون، في توفير بعض الحماية على الأقل لأكثر من 13 مليون شخص في المجموعات ذات الأولوية، خلال الأسابيع الستة المقبلة.

أواخر فبراير من جهته، قال رئيس الوزراء الأسترالي، سكوت موريسون، أمس، إن عملية التطعيم سوف تبدأ من «منتصف إلى أواخر شهر فبراير المقبل»، بالنسبة للفئات الأكثر عرضة للإصابة بالفيروس. وأضاف موريسون، إن موعد بدء التطعيم مشروط بعدد من العوامل، منها موافقة إدارة السلع العلاجية، والحصول على اللقاح من الجهات الموردة.

وتابع أنه من المتوقع أن توافق إدارة السلع على اللقاح الذي طورته شركة فايزر الأمريكية، بحلول نهاية يناير الجاري. وبعد ذلك، سوف يكون اللقاح متاحاً للفئات الأكثر عرضة للإصابة، خلال أسبوعين. وأشار إلى أن عملية التطعيم، سوف تتم على خمس مراحل، مضيفاً أن الحكومة تسعى للبدء بتطعيم نحو 80 ألفاً أسبوعياً، والوصول إلى نحو 4 ملايين بحلول نهاية مارس المقبل.

بدورها،قالت وزيرة المالية الإندونيسية، سري مولياني إندراواتي، في مؤتمر صحافي،أمس، إن الحكومة تتوقع أن تتطلب عملية شراء لقاحات وتطعيمات لنحو 180 مليون مواطن، أكثر من 73 تريليون روبية إندونيسية (الدولار يساوي 14064 روبية). المشتري الوحيد أما وزير الصحة في جنوب أفريقيا، زويلي مخيزي،فأكد أمام البرلمان، أن البلاد تعتزم شراء لقاحات من شركات مختلفة.

موضحاً أن تكلفة تطعيم 67 في المئة من المواطنين، سوف تصل إلى 6. 20 مليار راند (الدولار يساوي 15 راند جنوب أفريقي). وذكرت تقارير أن 70 في المئة من اللقاحات، سوف يتم الحصول عليها من شركة استرازينيكا، بتكلفة 54 راند للجرعة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً