“الصحة العالمية” تدعو أوروبا إلى بذل المزيد من الجهود والوباء يتفاقم في آسيا

“الصحة العالمية” تدعو أوروبا إلى بذل المزيد من الجهود والوباء يتفاقم في آسيا







دعت منظمة الصحة العالمية اليوم الخميس أوروبا إلى “بذل المزيد” من الجهود في مواجهة “وضع ينذر بالخطر” بسبب انتشار نوع متحور من فيروس كورونا أشد عدوى في المنطقة، فيما يتفاقم الوضع الوبائي في آسيا حيث أعلنت اليابان حالة الطوارئ مجدداً في طوكيو. وقال مدير الفرع الأوروبي لمنظمة الصحة العالمية هانز كلوغه في مؤتمر صحافي عبر…




يابانيون في طوكيو (أرشيف)


دعت منظمة الصحة العالمية اليوم الخميس أوروبا إلى “بذل المزيد” من الجهود في مواجهة “وضع ينذر بالخطر” بسبب انتشار نوع متحور من فيروس كورونا أشد عدوى في المنطقة، فيما يتفاقم الوضع الوبائي في آسيا حيث أعلنت اليابان حالة الطوارئ مجدداً في طوكيو.

وقال مدير الفرع الأوروبي لمنظمة الصحة العالمية هانز كلوغه في مؤتمر صحافي عبر الإنترنت: “يجب تعزيز هذه الإجراءات الأساسية التي نعرفها جميعاً، لخفض نسبة انتقال العدوى والتخفيف عن كاهل الخدمات الصحية المثقلة وإنقاذ الأرواح”.

وأوضح أن من المهم تعميم فرض وضع الكمامات، والحد من عدد المشاركين في اللقاءات الاجتماعية، واحترام التباعد الجسدي، وغسل اليدين، ودمج هذه الإجراءات مع أنظمة الفحص والتعقب المناسبة، وعزل المصابين بالوباء.

ووفقاً لتقديرات المنظمة، فإن الفيروس المتحور “يمكن أن يحل تدريجاً مكان الأنواع الأخرى المنتشرة في المنطقة، كما لاحظنا في المملكة المتحدة، وبشكل متزايد في الدنمارك”.

وأفادت منظمة الصحة العالمية بأن 22 بلداً في منطقة أوروبا التي تضم 53 دولة من بينها روسيا، سجلت حالات مرتبطة بالفيروس المتحور.

وحسب المنظمة، سجّلت أوروبا التي تضررت بشدة من الوباء، أكثر من27.6 مليون إصابة و603 آلاف وفاة بالفيروس.

والوضع الوبائي يتدهور أيضا في آسيا.

وأعلن رئيس الوزراء الياباني يوشيهيدي سوغا الخميس فرض حالة الطوارئ مجدداً في طوكيو وضواحيها لمواجهة الوباء، في حين يسجل الأرخبيل الياباني، لا سيما في العاصمة، حصيلة قياسية في عدد الإصابات.

وقال سوغا: “نعلن حالة طوارئ” لأن “هناك مخاوف من أن يكون للانتشار السريع لفيروس كورونا في أنحاء البلاد تأثير كبير على حياة السكان والاقتصاد”.

ويسود القلق أيضاً في الصين حيث ظهر فيروس كورونا قبل أكثر من عام وحيث تمكنت السلطات من القضاء عليه إلى حد كبير منذ الربيع.

فيوم الخميس، أبلغت السلطات عن تسجيل 63 إصابة جديدة بكورونا خلال ا ساعة الماضية، وهو رقم قياسي في عدد الإصابات في البلاد منذ يوليو (تموز).

وفي لبنان، سجلت 4166 إصابة جديدة بكورونا الأربعاء وهو عدد قياسي يومي منذ بداية انتشار هذه الجائحة في البلد الذي باتت فيه المستشفيات شبه عاجزة عن استقبال المرضى.

ويوم الأربعاء، سجلت 15769 وفاة بكورونا في العالم في غضون 24 ساعة، وهي حصيلة قياسية.

وتفاقم الوباء في الولايات المتحدة التي سجلت 3626 وفاة في غضون 24 ساعة مساء الأربعاء، و236601 إصابة جديدة.

وفي كندا، أعلن رئيس وزراء كيبيك فرانسوا ليغو حظر تجول ليلي بداية من السبت وحتى 8 فبراير (شباط) في هذه المقاطعة بين الثامنة مساءً والخامسة صباحاً.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً