زيادة كبيرة في حالات المخاطر المهددة لسلامة الأطفال بألمانيا

زيادة كبيرة في حالات المخاطر المهددة لسلامة الأطفال بألمانيا







كشفت إحصائيات رسمية أن الأطفال في ألمانيا تعرضوا لأنواع كثير من المخاطر التي تهدد سلامتهم خلال عام 2019. فقد أعلن مكتب الإحصاء الاتحادي في مقره بمدينة فيسبادن غربي ألمانيا اليوم الأربعاء أن هيئات رعاية الشباب رصدت مخاطر مهددة للسلامة بين حوالي 11200 من الأطفال والمراهقين.4 أنواع مخاطروبحسب البيانات، فإن عدد هؤلاء كان يبلغ نحو 9700 طفل ومراهق عام 2018 وتشمل المخاطر أربعة أنواع، هي…




alt


كشفت إحصائيات رسمية أن الأطفال في ألمانيا تعرضوا لأنواع كثير من المخاطر التي تهدد سلامتهم خلال عام 2019.

فقد أعلن مكتب الإحصاء الاتحادي في مقره بمدينة فيسبادن غربي ألمانيا اليوم الأربعاء أن هيئات رعاية الشباب رصدت مخاطر مهددة للسلامة بين حوالي 11200 من الأطفال والمراهقين.

4 أنواع مخاطر
وبحسب البيانات، فإن عدد هؤلاء كان يبلغ نحو 9700 طفل ومراهق عام 2018 وتشمل المخاطر أربعة أنواع، هي إساءة المعاملة النفسية والجسدية بالإضافة إلى الإهمال والعنف الجنسي.

وبوجه عام، رصدت مكاتب رعاية الشباب حوالي 55500 حالة من مخاطر رعاية الأطفال في عام 2019، وهي نسبة أعلى بكثير من العام السابق، كما أعلن مكتب الإحصاء من قبل. ويمثل ذلك زيادة بنسبة 10% من الحالات في العام السابق.

ومع ارتفاع أنواع التعرض للخطر، زادت أيضاً نسبة القاصرين الذين تم نقل وصايتهم إلى السلطات المعنية من أجل حمايتهم: ففي حالة التعرض لنوع واحد من المخاطر، تم وضع 14% من الأطفال والمراهقين المشمولين في الإحصاء تحت رعاية السلطات، وارتفعت النسبة إلى 22% لمن تعرضوا لنوعين من المخاطر، وإلى 27% مع ثلاثة أنواع، و 40% مع جميع الأنواع الأربعة.

وفي أغلب الأحيان، كان الإهمال والإيذاء النفسي أكثر المخاطر التي تعرض لها الفتيان أو الفتيات، حيث شكلت نسبة 6% من إجمالي جميع حالات مخاطر الأطفال.

وشكلت نسبة الأطفال المتضررين دون 14 عاماً 81%، وأقل من 20% بين من تتراوح أعمارهم بين 14 و18 عاماً. ومقارنة بعام 2018، زاد عدد الأطفال والمراهقين المتضررين بنسبة 15%.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً