اتفاق أطراف السلام على تمديد عمر الفترة الانتقالية حتى 2023

اتفاق أطراف السلام على تمديد عمر الفترة الانتقالية حتى 2023







اتفقت اطراف اتفاقية السلام المنشطة بدولة جنوب السودان على تمديد عمر الفترة الانتقالية حتى العام 2023 لتتمكن الاطراف من تنفيذ بنود اتفاق السلام بصورة كاملة. وقال السكرتير الصحافي لرئيس الجمهورية، اتينغ ويك اتينج إن بنود اتفاق السلام لا يمكن تنفيذها خلال الفترة الانتقالية التي تم تحديدها في الاتفاقية بـ36 شهراً.وأضاف “اتفقت الاطراف على تمديد عمر الفترة الانتقالية حتى لتنتهي في…




رئيس جنوب السودان سلفاكير (أرشيف)


اتفقت اطراف اتفاقية السلام المنشطة بدولة جنوب السودان على تمديد عمر الفترة الانتقالية حتى العام 2023 لتتمكن الاطراف من تنفيذ بنود اتفاق السلام بصورة كاملة.

وقال السكرتير الصحافي لرئيس الجمهورية، اتينغ ويك اتينج إن بنود اتفاق السلام لا يمكن تنفيذها خلال الفترة الانتقالية التي تم تحديدها في الاتفاقية بـ36 شهراً.

وأضاف “اتفقت الاطراف على تمديد عمر الفترة الانتقالية حتى لتنتهي في عام 2023، فالفترة الزمنية المتبقية من عمر الفترة الانتقالية ليست كافية لتنفيذ المصفوفة الزمنية المتعلقة بالأنشطة المتوقع تنفيذها، فقد ضاع وقت طويل في تنفيذ مطلوبات الفترة ماقبل الانتقالية التي تم تمديدها مرتين”.

وأشار اتينغ إلى أن جميع الاطراف الموقعة على اتفاق السلام قد وافقت بالاجماع على تمديد الفترة الانتقالية، على أن تتم اقامة الانتخابات في نهاية الفترة الانتقالية الجديدة.

وشدد السكرتير الصحفي لرئيس دولة جنوب السودان على ان تنفيذ بنود اتفاق السلام ليس بالأمر السهل ولا يمكن تنزيلها على أرض الواقع بين ليلة وضحاها.

وكانت الاطراف الموقعة على اتفاق السلام في الحكومة و المعارضة قد قامت العام الماضي بتمديد عمر الفترة ما قبل الانتقالية لـ6 أشهر إضافية، استجابة لطلب زعيم المعارضة المسلحة ريك مشار بزيادة عمر الفترة الانتقالية لتنفيذ البنود الخاصة باتفاق الترتيبات الأمنية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً