احتدام المنافسة في انتخابات الإعادة بمجلس الشيوخ في ولاية جورجيا

احتدام المنافسة في انتخابات الإعادة بمجلس الشيوخ في ولاية جورجيا







أظهرت نتائج أولية أن ثمة منافسة حامية تشهدها جولة الإعادة في انتخابات ولاية جورجيا الأمريكية، التي ستحدد الحزب الذي ستؤول إليه السيطرة على مجلس الشيوخ الأمريكي من بين الجمهوريين والديمقراطيين. ومن المقرر انتخاب عضوين في مجلس الشيوخ، لمقعدين يشغلهما الجمهوريون حاليا.وكشفت النتائج عن احتدام المنافسة مع فرز أكثر من ثلاثة أرباع الأصوات.وقالت السلطات في…




عميلة فرز وتسجيل الأصوات في جورجيا (أسوشيتد برس)


أظهرت نتائج أولية أن ثمة منافسة حامية تشهدها جولة الإعادة في انتخابات ولاية جورجيا الأمريكية، التي ستحدد الحزب الذي ستؤول إليه السيطرة على مجلس الشيوخ الأمريكي من بين الجمهوريين والديمقراطيين.

ومن المقرر انتخاب عضوين في مجلس الشيوخ، لمقعدين يشغلهما الجمهوريون حاليا.

وكشفت النتائج عن احتدام المنافسة مع فرز أكثر من ثلاثة أرباع الأصوات.

وقالت السلطات في الولاية إن الانتخابات جرت بشكل سلس دون أنباء عن طوابير طويلة في ظل نسبة إقبال منخفضة نسبياً من جانب الناخبين.

ومن المقرر انتخاب عضوين في مجلس الشيوخ، لمقعدين يشغلهما الجمهوريون حالياً.

وتجرى جولة الإعادة نظرا لعدم نجاح أي مرشح في الحصول على نسبة 50% من الأصوات اللازمة للفوز في الانتخابات التي أجريت في أوائل نوفمبر (تشرين الثاني).

وأجريت جولة الإعادة يوم الثلاثاء بين المتنافسين الاثنين الحاصلين على أعلى نسبتين من الأصوات لكل مقعد من الاثنين.

وسوف تؤثر نتيجة السباق على مدى سهولة تنفيذ الرئيس الديمقراطي المنتخب جو بايدن لأجندته.

وإذا فاز الجمهوريون بمقعد واحد فقط من المقعدين، سيحتفظون بالسيطرة على المجلس الأعلى في الكونغرس.

أما إذا فاز الديمقراطيون بكليهما، فسوف يكون مجلس الشيوخ مقسماً بين الفريقين، لكن نائبة الرئيس الأمريكي في الإدارة الجديدة، الديمقراطية كامالا هاريس، يمكن أن تعمل على تحديد الكفة الراجحة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً