شرطة دبي تستعرض الخطط المستقبلية لمجالس المبادرات الحكومية

شرطة دبي تستعرض الخطط المستقبلية لمجالس المبادرات الحكومية







ترأس معالي الفريق عبدالله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، الاجتماع الدوري لرؤساء مجالس المبادرات الحكومية في شرطة دبي، والمتمثلة في: «المجلس الطلابي، والابتكار، والعلماء، والشرطة النسائي لإسعاد المجتمع، والسعادة والإيجابية، والطلبة المُبتعثين، والقيادات الشابة، وأصحاب الهمم، ومجلس طلبة الكليات والجامعات».

ترأس معالي الفريق عبدالله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، الاجتماع الدوري لرؤساء مجالس المبادرات الحكومية في شرطة دبي، والمتمثلة في: «المجلس الطلابي، والابتكار، والعلماء، والشرطة النسائي لإسعاد المجتمع، والسعادة والإيجابية، والطلبة المُبتعثين، والقيادات الشابة، وأصحاب الهمم، ومجلس طلبة الكليات والجامعات».

وقدم رؤساء المجالس شرحاً حول البرامج والخطط المطروحة للتنفيذ خلال الـ3 سنوات القادمة، إلى جانب استعراض النتائج التي حققتها المجالس خلال الفترة الماضية والاطلاع على قرارات الاجتماع السابق وما تم تنفيذه.

وأكد معالي الفريق عبدالله خليفة المري «أن نتائج المجالس شهدت تقدماً ملحوظاً خلال الفترة الماضية من خلال اعتماد كل مجلس خطة عمل واضحة وسريعة التنفيذ تُغطي مختلف القطاعات الأمنية إلى جانب مساهمتها في وضع استراتيجية شرطة دبي المُحدثة، لافتاً إلى أن المجالس المختلفة استطاعت التغلب على مختلف التحديات ووضع الحلول المناسبة لها في فترة وجيزة».

دعم

وأشار معاليه إلى أن مجالس المبادرات الحكومية التي استحدثتها شرطة دبي والبالغ عددها 9 مجالس، تهدف إلى دعم الإدارات العامة والفرعية في شرطة دبي للخروج بمبادرات نوعية وجديدة تتماشى مع توجهات الحكومة الرشيدة.

ولفت معالي الفريق المري إلى حرص شرطة دبي على دعم المورد البشري بالكوادر الشابة من خلال تنمية قدراتهم وتأهيلهم وذلك لرفع مستوى الأداء والكفاءة، موضحاً أن شرطة دبي لديها 941 موظفاً من حملة شهادات الماجستير والدكتوراه والذين يقومون بأدوار مهمة في دفع عجلة التقدم في القيادة والخروج بمبادرات وأفكار نوعية، بما يتوافق مع الخطة الاستراتيجية للقيادة العامة لشرطة دبي ويواكب التوجهات الحكومية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً