6 تصرفات تخبرك أنه لم يعد يحبك

6 تصرفات تخبرك أنه لم يعد يحبك

تصرفات تخبرك أنه لم يعد يحبك، الإستمرار في الحب أو التوقف عنه أو ظهور أي تغيير في المشاعر أمر لا يمكن أن يبقى مخفيا لوقت طويل، لأن من يحب يشعر بتغير حبيبه معه، وخصوصا مع تزامن ذلك مع تصرفات تخبرك أنه لم يعد يحبك. تصرفات تخبرك أنه لم يعد يحبك البعد عنك تصرفات تخبرك أنه لم يعد…

تصرفات تخبرك أنه لم يعد يحبك، الإستمرار في الحب أو التوقف عنه أو ظهور أي تغيير في المشاعر أمر لا يمكن أن يبقى مخفيا لوقت طويل، لأن من يحب يشعر بتغير حبيبه معه، وخصوصا مع تزامن ذلك مع تصرفات تخبرك أنه لم يعد يحبك.

تصرفات تخبرك أنه لم يعد يحبك

البعد عنك

تصرفات تخبرك أنه لم يعد يحبك، عندما يبتعد عنك ويزيد في البعد والهجران فهذه دلالة تخبرك صراحة أنه لم يعد يحبك، فمن يحب يحرص على البقاء قريبا من حبيبه، يشعر بما يشعر ويأنس به، ويشركه معه فيما يؤرقه أو يسعده.

التمادي في إهمالك

تصرفات تخبرك أنه لم يعد يحبك، إهماله لك وتماديه في ذلك تصرف مهم يخبرك أنه لم يعد يحبك، فقد تذوقت معه حلاوة الحب والإهتمام كان دليلا على حبه لك، وعلى تعلقه بك، أما الآن فقد إختفى الحافز لديه وهو حبك لأنه لم يعد متسلحا بالحب الذي يدفعه للاهتمام بك.

جرح مشاعرك

تصرفات تخبرك أنه لم يعد يحبك، من يحب يحافظ على مشاعر حبيبه، ولا يجرحها ويحرص جيدا على الحفاظ على كرامته، ولذلك لا تتعجبي إذا وجدت منه تصرفات عديدة تجرح مشاعرك، وتسبب لك الضيق والحرج لأنه ببساطة شديدة لم يعد يحبك.

تهاونه في حقوقك

تصرفات تخبرك أنه لم يعد يحبك، للمحب حقوق وتهاونه في حقوقك يعني أنه لا يقيم وزنا لك ولا يهتم بتأثيرات ذلك على علاقته بك، لأن تهاونه في حقوقك واستهانته بها تخبرك أنه لم يعد يحبك.

تعاليه عليك وسخريته منك

تصرفات تخبرك أنه لم يعد يحبك، التعالي والسخرية لا تصدر إلا من قلب كاره لك ولايامك معه، فإذا لمست تغييره وإكتشفتي من خلال تصرفاته أنه أصبح متعاليا عليك، وأصبح ذلك سلوكه معك عليك أن تعلمي أنه لم يعد يحبك

القسوة والجفاء

تصرفات تخبرك أنه لم يعد يحبك، هو لم يعد يحبك بعد أن خيمت القسوة والجفاء على علاقته بك، هو لم يعد يحبك لأن من يحب يحتوي ويعطف ويحن ويعي كيف له أن يطبطب ويخفف عن حبيبه.

وأخيرا، عندما تجتمع كل هذه التصرفات عليك أن تعلمي غاليتي أنه لم يعد يحبك، وعليك أن تتقبلي هذه الحقيقة مهما كانت قاسية عليك، فهكذا هي القلوب متقلبة وغير ثابتة، وهكذا هي الدنيا من حال إلى حال ودوام الحال فيها من المحال، وفري طاقتك غاليتي ومشاعرك وامنحيهم لمن يستحقك ويستحقها.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً